مهرجان المسرح الاوروبي الجديد يقدم نتاجه في موسكو

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/38134/

يقال أن الفضاء الأوروبي موحد سياسيا واقتصاديا وحتى ثقافيا. خير دليل على ذلك هو تنظيم فعاليات ومهرجانات ثقافية واسعة النطاق تشارك فيها الدول الأوروبية المختلفة. أحد هذه المهرجانات هو مهرجان مسرحي بعنوان "نيت" أو المسرح الأوروبي الجديد الذي أقيمت فعالياته في موسكو في شهر نوفمبر/تَشرين الثاني.

يقال أن الفضاء الأوروبي موحد سياسيا واقتصاديا وحتى ثقافيا. خير دليل على ذلك هو تنظيم فعاليات ومهرجانات ثقافية واسعة النطاق تشارك فيها الدول الأوروبية المختلفة. أحد هذه المهرجانات هو مهرجان مسرحي بعنوان "نيت" أو المسرح الأوروبي الجديد الذي اقيمت فعالياته في موسكو في شهر نوفمبر/تَشرين الثاني.
عامَ 1998 أبصر النورَ في العاصمة الروسية مِهرجانُ "نيت" المسرحي، ليعكسَ اتجاهاتٍ معاصرةً، يقف ففي الطليعية منها تطوير الفن المسرحي في أوروبا. وُلد ليصبح بنفسه اتجاها جديدا بل ورمزا مميزا في تاريخ المسرح الحديث. شاركت في المهرجانُ خلال هذه السنوات عشرات الفرق الشهيرة وأخرى لا تزال فتيةً من مختلِفِ الدول الأوروبية، حيث سعت الفرق لإظهار تيارات المسرح لأيامنا الراهنة بكل أنواعها: القاسية منها والرقيقة، الرومانسية والانفعالية.
كان مهرجان "نيت" هذه المرة مكرسا للذكرى العشرين لسقوط جدار برلين. ويمكن القول إن المِيزةُ الأساسية لمسرحيات المهرجان هي محاولة المخرجين تناولَ مشاكل الفضاء الأوروبي الموحّد بعد سقوط الجدار. وما استنتجه الفنانون من ذلك أصبحَ فكرةً رئيسيةً للمهرجان كله والتي تتلخص في أن أصلَ الشرِ هو في الإنسان نفسه وليس في الأنظمةِ السياسية.
وقد وجدت تلك الفكرة إقبالا وتفهما لدى المتفرجين منذ أحد عشر عاما وحتى الآن .ولا يزال المهرجان يستقطب جمهورا واسعا يتشوق إليه طَوال السنة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية