تحف وانتيكات عراقية.. بين التجارة والتذكار

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/38043/

يعتبر العراق مصدرا مهما وغزيرا للاثار والتحف التاريخية لما لبلاد الرافدين من حضارات قديمة، ويلاحظ في الاونة الاخيرة أن العديد من تحفه التاريخية والتراثية أصبحت في متناول الناس الذين يشترونها في المتاجر والدكاكين.

يعتبر العراق مصدرا مهما وغزيرا للاثار والتحف التاريخية لما لبلاد الرافدين من حضارات قديمة، ويلاحظ  في الاونة الاخيرة أن العديد من تحفه التاريخية والتراثية أصبحت في متناول الناس الذين يشترونها في المتاجر والدكاكين.

فلقد استطاع اصحاب محال بيع التحف والانتيكات الذين تخصصوا بمهنة جمع التحف الحفاظ على مختلف الانتيكات المتعلقة بتراث العراق من الضياع  والاندثار.

وتتم عملية تقييم الاسعار لهذه التحف والانتيكات على اساس العمر الزمني لاي تحفة وعلى دقة عمل القطعة ونوعيتها ، فضلا عن المنشأ. وترتبط اسعار المكنوزات الجميلة بما تحمله من معطيات الزمن الماضي وتحكي عن اصحابها ذكريات جميلة.

ويساهم انفتاح اسواق العراق على مختلف البضائع الاجنبية في دخول تحف مقلدة من مناشئ مختلفة.  ورغم ان هذا الانفتاح لم يؤثر على اسعار الانتيكات العراقية الاصلية لكنه حجم من اقبال المواطنيين على شرائها ،  في ظل غياب السياح الذين يعشقون القطع ذات التأريخ العريق.
ان عالم الانتيكات عالم جميل تفوح منه رائحة الغابر وعبق التأريخ والتراث ، وان التجوال في هذا العالم السحري يأسر لب الناظر ويأخذ به الى حقب زمنية مختلفة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية