لاريجاني: امريكا تقول لايران كلمات تشبه كلمات المصالحة الا انها تخفي الخنجر ورائها

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/37920/

اعلن رئيس البرلمان الايراني علي لاريجاني عن عدم ثقة بلاده بسياسة الرئيس الامريكي باراك اوباما ازاء طهران، واعتبر ان واشنطن تشكل التهديد الاكبر لايران منذ اندلاع الثورة الايرانية وقيام الجمهورية الاسلامية في عام 1979.

اعلن رئيس البرلمان الايراني علي لاريجاني يوم  25 نوفمبر/تشرين الثاني عن عدم ثقة بلاده بسياسة الرئيس الامريكي باراك اوباما ازاء طهران، واعتبر ان واشنطن تشكل التهديد الاكبر لايران، مشيراً الى ان الامر كذلك منذ اندلاع الثورة الايرانية وقيام الجمهورية الاسلامية في ايران في عام 1979.

واضاف: "ومع ذلك فان القيادة الذكية لآية الله الخميني والقيادة الايرانية الحالية استطاعت دائماً ان تحمي ايران".
وباعتقاد  لاريجاني فان "توقع تغييرات في الرؤية الامريكية تجاه ايران يعتبر خطأً كبيراً  ،ولا ينبغي لايران ان تسمح لـلمتعجرفين الامريكيين بخداعها".

واعتبر رئيس البرلمان الايراني ان وعود واشنطن بتغيير سياستها حيال طهران ليس الا "اعلانات فارغة"، منوهاً بان الولايات المتحدة لم تقدم اعتذارها لايران عن المؤامرات التي حاكتها ضدها قبل وبعد الثورة الاسلامية، وقال ان "امريكا تقول للجمهورية الاسلامية بين الحين والآخر كلمات تشبه كلمات المصالحة، الا انها تخفي الخنجر ورائها  دائماً".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك