ايران تدعو روسيا الى التمسك بالتزاماتها بخصوص محطة بوشهر وتوريد منظومة صواريخ "س ـ 300"

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/37830/

اعلن رئيس وكالة الطاقة الايرانية علي اكبر صالحي ان الغرب يسعى لاثارة خلاف في العلاقات الايرانية ـ الروسية مستخدما لذلك موعد تشغيل محطة بوشهر الكهروذرية. من جهته اكد الناطق الرسمي باسم الخارجية الايراني رامين مهمانبراست ان بلاده تأمل في ان تفي موسكو بوعودها بخصوص توريد منظومة "س ـ 300 " الروسية المضادة للجو . فيما صرح الجنرال الايراني محمد حسن منصوريان ان بلاده ستتوجه الى المحكمة الدولية في حال تخلي روسيا عن التزاماتها بشأن توريد منظومة" س ـ 300 ".

اعلن رئيس وكالة الطاقة الايرانية علي اكبر صالحي ان الغرب يسعى لاثارة خلاف في العلاقات الايرانية ـ الروسية مستعملا لذلك موعد تشغيل محطة بوشهر الكهروذرية.
وقال صالحي "لدى ايران اتفاق واضح مع روسيا بخصوص موعد بناء محطة بوشهر، ويمكننا القول  ان الاعمال تجري بوتيرة سريعة ، ونحن في موعد مبكر لما تم الاتفاق عليه مسبقا".

 واضاف "ان التعاون الايراني ـ الروسي يتطور بنجاح، الامر الذي، كما يبدو،لا يروق للغرب الذي يحاول استخدام اي سوء فهم لصالحه قاصدا بذلك تأجيل تشغيل محطة بوشهر".

فيما اكد  الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الايرانية رامين مهمانبراست في مؤتمر صحفي عقده في طهران يوم 24 نوفمبر ان تشغيل محطة بوشهر قد أجل لاعتبارات تقنية ، معلناً انها ستبدأ عملها قبل نهاية مارس/آذار عام 2010. واعرب عن امله في ان يفي الجانب الروسي بالتزاماته.

ايران تصر على ضمانات اكيدة للحصول على الوقود عالي التخصيب مقابل اليورانيوم منخفض التخصيب
كما قال رامين مهمانبراست ان بلاده ترغب في الحصول على  ضمانات اكيدة لاستلام الوقود المخصب حتى درجة  19.75% لمفاعل طهران العلمي مقابل اليورانيوم الايراني منخفض التخصيب .
ويذكر ان وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي اعلن في الاسبوع الماضي ان طهران مستعدة لعملية التبديل بشرط ان يتم في الاراضي الايرانية.

  ايران ستتوجه الى المحكمة في حال تخلي روسيا عن التزاماتها بشأن توريد منظومة "س ـ 300 " لطهران
وتطرق الناطق الايراني كذلك الى مسألة توريد روسيا منظومة " س ـ 300 "  الصاروخية المضادة للجو الى ايران وقال ان بلاده تأمل ان تتخذ روسيا موقفا مسؤولا من تنفيذ التزاماتها في مجال تسليم المنظومة المذكورة التي وقع البلدان اتفاقية بشأنها قبل سنتين.

وفي الوقت نفسه اعلن الجنرال محمد حسن منصوريان المتحدث باسم قوات الدفاع الجوي الايرانية في 24 نوفمبر  ان ايران يمكن ان تتوجه الى المحكمة في حال تخلي روسيا عن التزاماتها بشأن توريد منظومة  س ـ 300. وباعتقاد  الجنرال الايراني ان روسيا تمتنع عن تنفيذ التزاماتها "تحت ضغط الولايات المتحدة واللوبي الصهيوني".

واكد منصوريان ان ايران قادرة على صنع منظومة مماثلة لمنظومة س ـ 300 الروسية اذا رفضت موسكو توريدها الى بلاده.

وعلى صعيد اخر قال الجنرال الايراني ان خطر استخدام القوة ضد الجمهورية الاسلامية لا يزال قائما ولا يحق لبلاده تجاهله. واشار الى ان ايران حققت خلال 30 عاما الاخيرة نجاحات ملموسة في تزويد جيشها  بالاسلحة الضرورية، وبالاخص وسائل الدفاع الجوي ، بما فيها الرادارات ومنصات اطلاق الصواريخ ووسائل التصدي لضربات العدو الصاروخية المحتملة. واكد ان الهدف الرئيسي لمجمع البلاد الحربي يكمن في  تلبية احتياجات القوات المسلحة بما يلزم بقواه الذاتية وانتاج اصناف الاسلحة الحديثة داخل البلاد.

وزارة الخارجية الروسية: روسيا  تتعاون مع ايران منذ سنوات طويلة في المجال العسكري التقني  وتراعي  التزامتها الدولية بصرامة

ومن جانبه اكد اندريه نيستيرينكو الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية خلال مؤتمر صحفي عقد في موسكو اكد في معرض تعليقه على انتقادات الجانب الايراني مؤخرا ان روسيا تلتزم دائما بتعهداتها  التعاقدية وستواصل نهجها هذا في المستقبل ايضا.

 وقال نيستيرينكو ان روسيا تتعاون مع ايران منذ سنوات طويلة في المجال العسكري التقني ، وهي تراعي  التزامتها الدولية بصرامة. واضاف ان الحديث يدور عن توريدات اسلحة دفاعية لا يمكنها ان تؤدي الى تقويض الاستقرار في المنطقة.

ولدى اجابته عن سؤال حول احتمال فرض عقوبات على طهران نظرا لغياب رد من جانب طهران على اقتراحات الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول تخصيب اليورانيوم الايراني في روسيا ، قال نيستيرينكو ان مسألة العقوبات غير قائمة حاليا.

روسيا تبني علاقتها مع ايران استناداً الى القوانين الدولية
روسيا توفي بتعهداتها حسب الاتفاقات المبرمة بشأن الحد من انتشار الاسلحة النووية، وتبني علاقتها مع ايران بناءاً على المعاهدات الموقعة والقرارات المتخذة من قبل مجلس امن هيئة الامم المتحدة.
جاء هذا التصريح رداً من وزارة الخارجية الروسية على ما نشرته جريدة "واشنطن تايمز" عن مساعدات قدمتها موسكو لطهران لتطوير القوة النووية الايرانية.
واكدت الوزارة على ان روسيا تدعم ايران فقط في نطاق محطة بوشهر الذرية واستناداً للتعهدات التي قطعتها روسيا على نفسها امام وكالة الطاقة الذرية الدولية.

 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)