لجنة التحقيق البريطانية في حرب العراق تقول انه ليس من صلاحيتها اثبات ذنب المسؤولين والقادة العسكريين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/37829/

اعلن جون شيلكوت رئيس اللجنة التي شكلتها بريطانيا للتحقيق في حرب العراق والمؤلفة من 5 اعضاء انها لن تقوم باثبات ذنب المسؤولين والقادة العسكريين البريطانيين بشكل علني. جاء ذلك في أول جلسة للجنة عقدت يوم الثلاثاء 24 نوفمبر/تشرين الثاني.

اعلن جون شيلكوت رئيس اللجنة التي شكلتها بريطانيا للتحقيق في حرب العراق والمؤلفة من 5 اعضاء انها لن تقوم باثبات ذنب المسؤولين والقادة العسكريين البريطانيين بشكل علني. جاء ذلك في أول جلسة للجنة عقدت يوم الثلاثاء 24 نوفمبر/تشرين الثاني.

واوضح شيلكوت قائلا "انه لا يمكننا اثبات ذنب اي شخص او القيام بتبريره. فهذا من صلاحيات المحكمة القضائية". ومع ذلك فقد تعهد رئيس اللجنة باعداد "تقرير شامل وموضوعي" بناء على التحقيقات الجارية.

وقد بدأت الجلسة بالاستماعإلى شهادة مسؤول استخباراتي وعدد من العسكريين والدبلوماسيين البريطانيين، ويتوقعان يدلي رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير  بشهادته امام اللجنة مطلع العامالمقبل.

وتأتيهذه التحقيقات في محاولة للكشف عن الأسباب التي قادت حكومة بلير إلى اتخاذ اكثرالقرارات اثارة للجدل، وهو المشاركة في غزو العراق. ويغطي التحقيق فترة ما قبل وبعد الغزو ، أي الفترة من عام 2001 حتى عام 2009 وهو العام الذي شهد انسحاب القواتالبريطانية من العراق.

 وقد تسببت تلك الحرب بمقتل 179  عسكرياً  بريطانيا في العراق. ومن المتوقع ان يستمر التحقيق لأشهر ولن يظهر التقرير النهائي قبل الانتخابات العامةالقادمة في بريطانيا.

وكان قد سبق ذلك تحقيق حول الفشل الاستخباراتي قبل بدء حربالعراق، بينما دقق تحقيق آخر في الظروف التي قادت الى وفاة الخبير السابق في وزارةالدفاع البريطانية ديفيد كيلي.

المزيد من التفاصيل في المكالمة الهاتفية

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية