المطرزات الفلسطينية.. مهنة ربات البيوت في الظروف الصعبة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/37761/

تعتبر مهنة التطريز في فلسطين من المهن العريقة التي تمارسها ربات البيوت في المخيمات الفلسطينية كوسيلة للتسلية ومصدر للرزق في الظروف الاقتصادية والمعيشية الصعبة وغياب المعيل.

تعتبر مهنة التطريز في فلسطين من المهن العريقة التي تمارسها ربات البيوت في المخيمات الفلسطينية كوسيلة للتسلية ومصدر للرزق في الظروف الاقتصادية والمعيشية الصعبة وغياب المعيل.

وعادة ما ينظر لهذه المطرزات كقطع فنية متقنة ، وتغيب عن الاذهان الأيدي التي سهرت الليالي الطوال لإنتاج هذه القطع التراثية ذات القيمة المعنوية الغالية، فوراء كل غرزه قصة امرأة فلسطينية لجأت لمهنة الأجداد اما لحفظها من الزوال او لكسب لقمة العيش.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)