مدفيديف يأمل بان يتم اعداد المعاهدة الجديدة بين روسيا والاتحاد الاوروبي باسرع وقت

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/37538/

اعلن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف في مؤتمر صحفي عقد يوم 18 نوفمبر/تشرين الثاني في ختام قمة روسيا - الاتحاد الاوروبي في ستوكهولم انه يأمل بان يصاغ النص النهائي للمعاهدة الجديدة بين روسيا والاتحاد الاوروبي باسرع وقت. وقال مدفيديف ان روسيا والاتحاد الاوروبي توصلا الى التفاهم بخصوص التعاون في مجال الطاقة وبصورة خاصة في مسألة ضمان أمن الطاقة في اوروبا.

يعول الرئيس الروسي دميتري مدفيديف على ان يختتم  العمل على اعداد  النص للمعاهدة الاساسية بين روسيا والاتحاد الاوروبي   في اسرع وقت.
واعلن مدفيديف في مؤتمر صحفي عقد يوم 18 نوفمبر/تشرين الثاني في أعقاب  قمة روسيا - الاتحاد الاوروبي في  ستوكهولم قائلا: " آمل بان نقدم النص النهائي لهذه الوثيقة  باسرع وقت".
واشار مدفيديف معلقا على  مسألة اعداد الاتفاقية الاساسية الجديدة قائلا:"  تسير الامور بشكل لا بأس به. ويجري الآن التنسيق بشأن فصول الوثيقة وبنودها".
وبحسب قول الرئيس الروسي  فانه ثمة حاجة الى حلول وسط  في بعض المجالات. وقال مدفيديف :" ان القمة الحالية استعرضت موافقة كافة الاطراف على اللجوء الى  حلول الوسط من هذا النوع. ولا يمكن التوصل الى  اتفاقات الا باتباع هذه الطريقة".

روسيا والاتحاد الاوروبي  توصلا الى التفاهم بخصوص التعاون  في مجال الطاقة

أفاد مدفيديف بان روسيا والاتحاد الاوروبي  توصلا الى التفاهم  بخصوص التعاون  في مجال الطاقة وبصورة خاصة في مسألة  ضمان امن الطاقة في اوروبا.
 وقال مدفيديف: " اننا  تحدثنا حول تطوير المشاريع الاقتصادية الكبرى وتناولنا مسألة  التعاون في مجال الطاقة وتطوير امن الطاقة وضمان امن الطاقة  في اوروبا. وانني ارى  في هذا السياق اننا توصلنا الى التفاهم الطبيعي".
ويرى مدفيديف انه لا يمكن تصور الحياة الطبيعية في اوروبا دون التوصل الى الوفاق في هذه المسائل. وبحسب قوله فان ضمان أمن الطاقة يعتمد بدرجة كبيرة على الاليات القانونية التي ستستخدمها الاطراف.

وذكر الرئيس قائلا: " لقد لفت اهتمام شركائنا مرة اخرى الى المبادرة في مجال الطاقة التي طرحتها روسيا الاتحادية اضافة الى وثائق الطاقة الساري مفعولها ومنها ميثاق الطاقة".
ونوه الرئيس الروسي قائلا: " انني ارى ان من الضروري  مواصلة تبادل الاراء لنضع اساسا  دوليا ذا نوعية  للتعاون في مجال الطاقة مستقبلا، علما ان المرحلة الاخيرة شهدت تقدما لا بأس به في تنفيذ مشاريع الطاقة الضخمة ، ناهيك عن مشروع "السيل الجنوبي".
واوضح رئيس الدولة الروسية قائلا: " انه يقصد بمشروع "السيل الشمالي" الخاص بانشاء خط انابيب الغاز عبر قاع  بحرالبلطيق الذي وافقت على مده  كل من الدنمارك والسويد وفنلندا .

روسيا تختار اقصر طريقة ممكنة للانضمام الى منظمة التجارة العالمية

 اعلن دميتري مدفيديف  ان روسيا ستختار في علاقاتها مع منظمة التجارة العالمية السيناريو الذي سيضمن لها  الانضمام الى هذه المنظمة باسرع وقت.
وقال دميتري مدفيديف: " يبدو ان المسألة سيتم حلها في اقرب وقت. وتعود هذه المسألة الى سيناريو الانضمام الى منظمة التجارة العالمية. إما سيكون ذلك في اطار عملية موحدة بمشاركة  اعضاء اتحادنا الجمركي - وهي روسيا وكازاخستان وبيلوروسيا - وإما سنفعل ذلك بشكلانفرادي بعد التنسيق المسبق لموقفنا مع  شركائنا في الاتحاد الجمركي".
ومضى الرئيس الروسي قائلا: " اي حل من الحلين  يمكن ان يحصل. لكن بالنسبة لنا يعتبر التعجيل في الامر شيئا  هاما. لذلك نحن سنسير على طريق اقصر".
وقال  دميتري مدفيديف:" اذا سرنا على طريق الانضمام الانفرادي  المنسق الى منظمة التجارة العالمية فان الحكومة قد تلقت تعليمات بهذا الصدد وستقوم بتسيير الامور في هذا الاتجاه".

مدفيديف: ليست لدينا خلافات مع الاتحاد الاوروبي بشأن القضايا الدولية الرئيسية

أعلن دميتري مدفيديف ان زعماء روسيا والاتحاد الاوروبي ناقشوا  في قمة ستوكهولم عددا من المسائل الدولية واشاروا الى تطابق المواقف بينهم في  كافة القضايا عمليا.
وقال مدفيديف: " قد تناولنا البرنامج النووي الايراني والوضع في افغانستان  وباكستان. واعتقد ان تعاوننا مع الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة  في هذه المسائل  بناء جدا. ولا توجد خلافات بهذا الشأن".

موقفا روسيا الاتحادية والاتحاد الاوروبي من موضوع القوقاز لا يزالان غيرمتطابقين. ولا داعي اعتبار هذا الامر دراميا

أكد دميتري مدفيديف ان الخلافات في موقفي روسيا والاتحاد الاوروبي من موضوع القوقاز ما زالت مستمرة. لكنه يدعو الى عدم جعل هذا الامر دراميا.
وقال دميتري مدفيديف :" ناقشنا ايضا مواضيع لها علاقة بمنطقة ما وراء القوقاز. اود ان اقول صراحة ان مواقفنا  منها  لا تتطابق. ولا بد من الاعتراف ان الخلافات ما زالت قائمة. لكنها لا تعد ذريعة لجعل الوضع دراميا".
وبحسب قوله فانه يتوجب علينا  السير نحو تقريب المواقف وايجاد السبل  لاستقرار الوضع المعقد الناشئ حاليا في منطقة ما وراء القوقاز.

مدفيديف يعول على متابعة النهج من قبل القيادة الجديدة للاتحاد الاوروبي

يعول دميتري مدفيديف على ان توقيع معاهدة لشبونة الاوروبية سيساعد في  تطوير العلاقات بين الاتحاد الاوروبي وروسيا.
وقال الرئيس الروسي:" نأمل طبعا بان يساعد مثل هذا النظام الاكثر استقرارا لعقد القمم والنظام المستقر لقيادة الاتحاد الاروبي في تعزيز علاقاتنا".
واعاد مدفيديف الى الاذهان ان القمة الحالية هي القمة الاخيرة التي يواكبها  النظام الحالي لقيادة الاتحاد الاوروبي. اما القمة القادمة فستشهد  نظاما جديدا.
واشار مدفيديف قائلا: " لا نعلم الآن من سيشارك فيه  من الجانب الاوروبي. لكننا نأمل بمتابعة النهج".
الجدير بالذكر انه يتعين على الاتحاد الاوروبي يوم 19 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري انتخاب هيئات ادارية جديدة.

ويمكنكم مشاهدة المؤتمر الصحفي كاملا

الجزء الاول

الجزء الثاني

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)