"إنسان يساوي إنسانا" لعبة إلغاء الملامح وتغيير الهوية

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/37516/

في اطار مهرجان "موسم ستانسلافسكي " المسرحي الدولي الخامس يقدم مسرح ألكساندريسكي من بطرسبورغ مسرحية "إنسان يساوي إنسانا" للمخرج الروسي يوري بوتسوف على خشبة مسرح موسكو الفني.

في اطار مهرجان "موسم ستانسلافسكي " المسرحي الدولي الخامس يقدم مسرح ألكساندريسكي من  بطرسبورغ مسرحية "إنسان يساوي إنسانا" على خشبة مسرح موسكو الفني.
وتعد هذه المسرحية نسخة أصلية للكاتب الألماني برتولد بريخت التي كتبها عام 1926 وأخرجها هذه المرة المخرج الروسي الشهير يوري بوتوسوف.
إقترب المخرج بعمله هذا أكثر وبدقة من أفكار المؤلف الأساسية عن انحدار المجتمع الذي أصبح يمتلك أكثر فأكثر آليات تجرد الإنسان من إنسانيته وتلغي ملامحه.
 تدور أحداث المسرحية في التبت، حيث توجه  جنود الإحتلال البريطانيون سرا ومن غير علم قائدهم، توجهوا لسرقة معبد قديم . تفشل خطتهم في السرقة وفي طريق عودتهم يلتقون برجل يجبرونه على الإنضمام إليهم. وخوفا من العقاب يقدمونه إلى رئيسهم على أنه هو رفيقهم الجندي الذي فقدوه أثناء محاولة السرقة.
ويصبح هذا الانسان، وبالقوة، لعبة في أيدي الجنود الذين يجبرونه على التخلي عن اسمه بكل أساليب الحيل والإبتزاز ويتحول بالتدريج إلى مخلوق آخر يتأقلم مع قوانين مغامرة الحياة.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية