اقوال الصحف الروسية ليوم 18 نوفمبر/تشرين الثاني

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/37514/

صحيفة "إيزفيستيا" تستعرض نتائج الاجتماع الموسع للهيئات القيادية في وزارة الدفاع الروسية مبرزة أن المشاركين عبروا عن عدم رضاهم عن مسيرة عملية الإصلاح التي تشهدها القوات المسلحة، منذ مطلع العام الماضي. تقول الصحيفة إن عملية إصلاح القوات المسلحة تهدف إلى إحداث تغيير جوهري في عدد القوات وهيكليتِـها وجاهزيتِـها القتالية. حيث من المنتظر أن يَـتم تقليصُ عدد القوات إلى مليون شخص بحلول عام 2012 . كما سيتمُ خفضُ عدِد الإداريين في الوزارة الى النصف. وعلى صعيد الهيكيلية سوف يُستعاض عن التشكيلة الرباعية الحالية التي تتألف من المنطقة العسكرية ثم الجيشِ ثم الفرقةِ فـالفوج سوف يستعاض عنها بتشكيلة ثلاثية تتألف من المنطقة العسكرية ثم القيادةِ العملياتية فـاللواء. وبالتوازي مع التدابير السابقة يجري تجهيزُ الجيش بأحدث الاسلحة والمعدات العسكرية. وتبرز الصحيفة أن التدابير التي تم اتخاذها خلال العام الجاري ساهمت في تحسين الجاهزية القتالية للقوات، حيث تم تقليص الفترة الزمنية اللازمةِ للمباشرة في تنفيذ المهام القتالية من يوم كامل إلى ساعة واحدة. وأصبح بمقدور القوات العاملة أن تخوض العمليات الدفاعية مدة 45 يوما، وهي المدة اللازمة لإعلان التعبئة وتشكيلِ قطعاتٍ قادرةٍ على خوض العمليات القتالية. وتوقفت الصحيفة عند تصريح مثير صدر عن رئيس الاركان العامة  نيكولاي ماكاروف، مفاده أن ثمة بعضَ القطعات يشكل الضباط فيها نسبةَ 80 % .


ونبقى في صحيفة "إيزفيستيا" لنستعرض تحقيقا عن ميدان التجارب النووية في أرخبيلِ نوفويا زيملا، أو الأرض الجديدة. جاء فيه أن أرخبيلَ الأرضِ الجديدة كان مرتعا للدببة البيضاء والوعول. وفي عام 1954  ظهرت الحاجة إلى حقلٍ لإجراء تفجيرات نووية ضخمة.  فوقع الاختيار على تلك المنطقة النائية، فصار أرخبيلُ نوفويا زيملا يعج بالحياة. وظل الأمر على هذا النحو حتى عام 1995 عندما توقف إجراءُ التفجيرات النووية الضخمة. فانخفض عدد القوات العاملة هناك من 15 ألف شخصٍ إلى 1200 وتقلص عدد مراكز البحوث والاختبارات من 12 مركزا، إلى مركز واحد. ويبرز التحقيق أن عدد التفجيرات النووية التي أُجريت في العالم بلغ 1771  تفجيرا، وبلغ إجماليُّ قوتِـها 460 ميغا طن. وكان نصيب ميدان أرخبيلِ الأرض الجديدة أكثرَ من نصف إجمالي الطاقة التي حررتها تلك التفجيرات. ويوضح التحقيق أن التفجيرات التي أجريت في الحقل المذكور لم تكن كثيرة من حيث العدد، لكنها من حيث القوة كانت الاكبر في العالم. فقد شهد هذا الميدان تفجيرَ أضخمِ قنبلةٍ نوويةٍ في العالم، بقوة 100 ميغا طن. وعند تفجيرها، لفّـتِ الموجةُ التي أحدثتها، لفت حول الكرة الأرضية مرتين. ويؤكد العلماء أن هذه القنبلة تكفي لتدمير منطقة تعادل مساحتُـها مساحةَ مدينةِ موسكو وضواحيها. وهذه القنبلةُ تحديدا هي التي دأب الزعيم السوفيتي نيكيتا خروشوف على تخويف الولايات المتحدة بها.

  صحيفة "فريميا نوفستيه" تقول إنه على الرغم من الجهود التي يبذلها الرئيس دميتري ميدفيديف في مجال مكافحة الفساد فإن روسيا جاءت في المرتبة السادسة والأربعين بعد المائة في قائمة النزاهة. وتوضح الصحيفة أن المنظمة الدولية للشفافية أصدرت مؤخرا تقريرها السنوي حول أوضاع النزاهة والفساد في 180 دولةً من دول العالم. واحتلت نيوزلندة والدنمارك وسنغافورة مكان الصدارة في قائمة الدول الاكثر شفافية. أما ذيل القائمة فكان من نصيب ميناما ثم أفغانستان فـالصومال. وتنقل الصحيفة عن ممثلةِ منظمةِ الشفافية الدولية في روسيا يلينا بانفيلوفا أن الممثلية تتلقى الكثير من الشكاوي بخصوص الفساد في الدوائر الحكومية ويقوم موظفو الممثلية بإرسال هذه الشكاوى إلى الجهات المختصة. لكن الممثلية نادرا ما تتلقى ردودا. وإذا حدث أن وصلَ ردٌ ما فإنه غالبا ما يكون خاويا من كل مضمون. وخلصت بانفيلوفا إلى أن من واجب السلطاتِ الروسيةِ أن تكف عن محاربة الفساد بالخطب وأن تتخذ إجراءاتِ ملموسةً لمحاربة الفساد.


صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" تعود إلى ما أعلنه وزير الطاقة الروسي من أن محطة بوشهر لن يتم تشغيلها قبل نهاية العام الجاري، كما كان مقررا. وتبرز ما قاله في هذا الصدد رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني  علاء الدين بروجردي من أن تصريحات الوزير الروسي تدعو للاستغراب، خاصة وأنه تم إجراءُ تشغيلٍ اختباريٍّ للمحطة في فبراير/شباط الماضي. وأضاف المسؤول الإيراني أن التصريحات التي تصدر عن المسؤولين الروس تبدو غيرَ طبيعية. على الجانب الآخر يرى المسؤولون في وزارة الطاقة الروسية أن الانتقادات الايرانية موجهةٌ للاستهلاك الداخلي، ذلك أن الإيرانيين يدركون أن التشغيل التجريبي للمحطة يستغرق عدة شهور وأن إعداد الكوادر الوطنية يتطلب مزيدا من الوقت. وتورد الصحيفة ما يراه محللو وكالة رويترز من أن روسيا اتخذت مؤخرا عددا من الخطوات التي تعكِس تشددا في الموقف الروسي تجاه البرنامج النووي الايراني.
ومن هذه الخطوات تأخيرُ المباشرة في تشغيل محطة بوشهر الكهرذرية وتأجيلُ تسليم الإيرانيين المنظومات الصاروخية المضادة للأهداف الجوية "إس 300" وأخيرا التصريحُ الذي أدلى به الرئيس ميدفيديف بعد لقائه الرئيس أوباما في سينغافورة والذي تضمن تلويحا باللجوء إلى وسائل أخرى، إذا لم تجلبِ المفاوضات مع إيران النتائجَ المرجوة.

      
  
صحيفة "غازيتا" تسلط الضوء على الأنشطة التي قام بها الزعيم الليبي معمر القذافي خلال مشاركته في قمة الأمن الغذائي العالمي التي اختتمت أعمالها يوم أمس في العاصمة الإيطالية  روما. تبرز الصحيفة أن القذافي أحيا أمسياتٍ من نوع خاص في مقر اقامته حضرها على ثلاث دفعات حوالي 200 من الحسناوات الايطاليات في عمر الزهور. وخلال تلك السهرات حدّث الزعيمُ الليبي ضيفاته عن بلده بشكل عام وعن أوضاع المرأة الليبية ثم دعاهن لاعتناق الإسلام وفي الختام أهدى كلَّ واحدةٍ منهن مصحفا و50َ يورو. لكن مشاركة الزعيم الليبي في قمة الأمن الغذائي العالمي، لم تقتصر على دعوة حسناوات إيطاليا لاعتناق الإسلام، فقد دافع الرجل عن حقوق المزارعين الأفارقة ووصف الشركات التي اشترت وتشتري الاراضي الزراعية من الافارقة، وصفها بالاستعمارية. وتبرز الصحيفة قول القذافي إن الدول الغنية تخدع شعوبَ أفريقيا وأمريكا اللاتينية وتشتري منهم الأراضي الزراعيةَ الخصبة بأبخس الاثمان. وتخلص الصحيفة إلى أن القذافي محقٌ في ما قاله، حيث تفيد معطيات المنظمةِ الدولية للاغذية والزراعة أنه منذ العام 2006 فقط اشترت الشركاتُ الاجنبية ما يقارب 20 مليون هكتار من الاراضي الزراعية في أفريقيا.


صحيفة "نوفيي إيزفيستيا" نشرت مقالة حول تأثير الطقس على مزاج الإنسان، جاء فيها إن الطقس الرمادي الذي ساد موسكو خلال الأسابيعِ الثلاثةِ الماضية نشر الشعور بالكآبة لدى سكان العاصمة وترك آثارا سلبية على حالتهم العاطفية والصحية. وتنقل الصحيفة عن اختصاصيين أن احتجاب نور الشمس لعدة أيام يؤدي إلى انخفاض ضغط الدم وهذا بدوره يؤدي إلى الفتور والنعاس. أما علماء النفس فيرون أن للأجواء الرماديةِ علاقةً مباشرة بالإكتئاب. ويؤكد هؤلاء أن الألوان تساعد في التغلبِ على حالات الاكتئاب. فقد أثبت عالم النفس السويسري  ماكس ليوشر أن لكل لون من الألوان تأثيره الخاصَّ على العقل الباطني. فالألوان الأصفر والأحمر والأخضر تبعث النشاط والهمة أما الألوان الرمادي والأزرقُ والاسود فتولِّـد لدى الانسان الشعورَ بالخمول وعدمِ الرغبة في عمل أي شيء. وتلفت الصحيفة النظر إلى أن الدول الاسكندنافية تستخدم الألوان على نطاق واسع لكي تتغلب على منعكسات الأجواء الرمادية على مواطنيها. لهذا نجد أن شوارع المدن النرويجية تزدان بالبيارق واليافطات ذات الألوان الزاهية والمضاءة بالأنوار الساطعة. وفي بلجيكيا يلبس المواطنون نظاراتٍ خاصةً ضد الكآبة زجاجها مطلي بمزيج من الألوان البرتقالي والأخضر والسماوي.

اقوال الصحف الروسية عن الاحداث الاقتصادية العالمية والمحلية

صحيفة " كوميرسانت " تقول إن الولايات المتحدة توصي دول الاتحاد الأوروبي بالاستعداد لازمة غاز جديدة في الشتاء المقبل. وبالفعل بدأت المجر باخذ احتياطاتها وتهيئة منظومة الغاز لأي طارئ، كما شرعت التشيك في زيادة اعتمادها على الطاقة النووية. واشارت الصحيفة إلى أن رئيس الوزراء التشيكي السابق  ميريك توبولانيك  أكد هذه التحذيرات، وأعتبر أن المشورة الأمريكية تعني ببساطة ضرورة أن يختار الأوروبيون مابين دول أوبك وروسيا.


صحيفة  " إر بي كا ديلي " تلفت النظر إلى أن التصريحات القوية من قبل الكرملين بشأن مكافحة الفساد لم تفض بعد لنتائج عملية، وأن روسيا استطاعت خلال العام الماضي تحسين تصنيفها بدرجة واحدة فقط في ترتيب منظمة الشفافية الدولية، لتحتل المرتبة 146 بجوار أوكرانيا وزيمبابوي والكاميرون. وأشارت الصحيفة إلى ان متوسط قيمة الرشوة ارتفع من نحو 300 دولار في عام 2008 إلى ما يقرب من 1000 دولار في العام الجاري.


وأخيرا تناولت صحيفة " فيدومستي " استنتاج رئيس المفتشين في صندوق " تي ايه آر بي " الأمريكي نيل باروفسكي حول استخدام الأموال الحكومية حيث خلص إلى أنه كان بامكان ميزانية الولايات المتحدة توفير مليارات الدولارت من تلك التي تم انفاقها لانقاذ مؤسسة " أي آي جي " للتأمين التي تلقت منذ سبتمبر/أيلول 2008 أكثر من 182 مليار دولار، ولفت باروفسكي النظر إلى أن رئيس فرع المجلس الاحتياطي الفدرالي في نيويورك الذي ترأسه انذاك وزير المالية الحالي تيموثي غايثنر اتخذ خطوات قيدت بشدة من قدرته للحصول على تنازلات.


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)