تفشي الجريمة يقلق الأوساط الحكومية والشعبية في إسرائيل

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/37466/

شهدت إسرائيل في الشهر الأخير عددا من الجرائم تميزت بالوحشية و العنف الكبيرين، مما أثار موجة من القلق من ظاهرة توسع نطاقِ الجريمة وتفشيها في أوساط مختلفة من المجتمع الإسرائيلي. وقد بادر الكنيست الى شن حملة واسعة، انضمت اليها الحكومة الى جانب الأجهزة الأمنية ووسائل الإعلام لتسليط الضوء على أسباب تفاقم هذه الظاهرة وكيفية معالجتها.

شهدت إسرائيل في الشهر الأخير عددا من الجرائم تميزت بالوحشية و العنف الكبيرين،مما أثار موجة من القلق من ظاهرة توسع نطاقِ الجريمة وتفشيها في أوساط مختلفة من المجتمع الإسرائيلي.
وقد بادر الكنيست الى شن حملة واسعة، انضمت اليها الحكومة الى جانب الأجهزة الأمنية ووسائل الإعلام لتسليط الضوء على أسباب تفاقم هذه الظاهرة وكيفية معالجتها.
وكانت الحادثة التي فجرت قضية الجريمة في هذا البلد، هي مهاجمة عصابة من الشبان والشابات المراهقين لعائلة كانت تتنزه بالقرب من شاطىء تل أبيب، فاعتدت على الأب بالضرب المبرّح، مما أدى الى وفاته.
جاء هذا ضمن سلسلة من الجرائم العنيفة؛ فقد تم العثور على جثة لإمرأة مقطعة تحترق في برميل للنفايات، واكتشاف جثة رجل مقتول في أحد الجداول، ومقتلِ إمرأة طعناً على يد مستأجر لديها. وسلسلة أخرى من الإعتداءات التي تكشف درجة من العنف والإجرام، الأمر الذي تناقلته وسائل الإعلام في إسرائيل، متحدثة عن قلق الناس من أن يتحولوا  الى ضحايا أثناء تنقلهم على الطرقات أو نزهتهم في الأماكن العامة أو ترددهم على المقاهي، وحتى داخل منازلهم.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)