قائد الحوثيين يدعو السعودية الى وقف عملياتها العسكرية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/37230/

دعا عبدالملك الحوثي قائد المتمردين في شمال اليمن يوم الخميس 12 نوفمبر/تشرين الثاني في كلمة صوتية بثت على الموقع الخاص بالحوثيين، دعا النظام السعودي إلى "وقف عدوانه" واحترام حسن الجوار ، مؤكدا عدم وجود أطماع للحوثيين بالأراضي السعودية. في حين اتهم متحدث باسم الحوثيين السعودية بالسعي لإقامة منطقة عازلة داخل الأراضي اليمنية من خلال الهجمات التي تشنها منذ أسبوع.

دعا عبدالملك الحوثي قائد المتمردين في شمال اليمن يوم الخميس 12 نوفمبر/تشرين الثاني في كلمة صوتية بثت على الموقع الخاص بالحوثيين، دعا السعودية إلى وقف عملياتها العسكرية ضد جماعته،واحترام حسن الجوار وتغيير السياسة التي يستدرجه إليها النظام اليمني، مؤكدا عدم وجود أطماع للحوثيين بالأراضي السعودية.

وطالب الحوثي النظام السعودي بوقف ما اسماه "عدوانه واحترام حسن الجوار وتغيير السياسة التي يستدرجه إليها النظام اليمني وأن يدرك أن تصعيد اعتداءاته ليس لمصلحة البلدين"، مشيرا إلى أن الحوثيين "سيضطرون للدفاع عن أنفسهم في حال واصلت السعودية عملياتها العسكرية ضدهم".

كما نفى عبد الملك الحوثي أي ارتباط لجماعته بتنظيم القاعدة، وأكد أن حركته ليست مرتبطة بأي أجندة سياسية أجنبية، منوها الى التباين الثقافي والمنهجي بين الحوثيين وتنظيم القاعدة. وكانت السلطات اليمنية  قد أعربت رسميا عن رفضها المطلق لأي تدخل إيراني أو خارجي في شؤونها الداخلية، مؤكدة أن الحرب على المتمردين الحوثيين في شمال البلاد شأن داخلي. وجاء الرد الرسمي اليمني بعد ساعات من دعوة وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي الى حل سلمي للأزمة، وقوله ان القمع الذي يتعرض له الناس قد يؤدي الى عواقب .
وقال مصدر مسؤول في وزارة الخارجية اليمنية في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء اليمنية  "ان اليمن تؤكد مجددا رفضها المطلق للتدخل في شؤونها الداخلية من قبل أي جهة كانت أو ادعاء الوصاية أو الحرص على أي من أبناء شعبنا اليمني، وذلك في إشارة ضمنية إلى الحوثيين المتمردين". وأضاف المصدر أن "ما يجري في محافظة صعدة من مواجهة مع العناصر المتمردة هو شأن داخلي يمني، وان اليمن كفيل بحل قضاياه دون تدخل أو وساطة من الآخرين".

الحوثيون يتهمون السعودية بالسعي لفرض منطقة عازلة

إتهم متحدث باسم المتمردين الحوثيين في اليمن إتهم المملكة العربيةَ السعودية بالسعي لإقامة منطقة عازلة داخل الأراضي اليمنية من خلال الهجمات التي تشنها منذ أسبوع.

وصرح محمد عبد السلام احد المتحدثين باسم الحوثيين ان المدفعيةَ والطائرات الحربية السعودية تواصل قصفها في عمق المناطق الحدودية اليمنية لتهيئة المنطقة وطرد الحوثيين بعيدا. ووصف المتحدث القصف السعودي بأنه كان عشوائيا. وكان مساعد وزير ِالدفاع السعودي الأمير خالد بن سلطان إشترط يوم الثلاثاء تراجع المتمردين عشرات الكيلومترات داخل الأراضي اليمنية لوقف العمليات العسكرية.

وعلى الصعيد الميداني ايضاً فرضت البحرية السعودية حصارا بحريا على السواحل اليمنية على البحر الاحمر، لمنع تهريب الاسلحة وتسلل المقاتلين الى جماعة الحوثيين . يأتي ذلك في وقت تواصل فيه الرياض شن غاراتها الجوية على المواقع الحدودية مع اليمن حيث يتواجد الحوثيون وذلك بحسب وزارة الدفاع السعودية. وأعلن نائب وزير الدفاع السعودي الفريق الامير خالد بن سلطان أن هذه الغارات الجوية ستستمر الى أن يخلي الحوثيون مواقعهم على الحدود بين البلدين.

زيارة متوقعة لمتكي الى الرياض خلال الساعات المقبلة

وفي غضون ذلك تناقلت وسائل الاعلام أنباء عن اعتزام متكي زيارة الرياض خلال الساعات المقبلة، وتوقع مراقبون أن تسعى طهران إلى التوصل لحل تفاوضي بين صنعاء والحوثيين.

وحظيت السعودية بدعم عربي في تحركاتها ضد الحوثيين، فقد دانت دمشق عبر مصدر مسؤول ماوصفته بانتهاك حرمة أراضي العربية السعودية ، وأبدى مجلس دول التعاونِ الخليجي وقوفه الى جانب المملكة واعتبرأن المساس بأمنها هو مساس بأمن دولِ المجلس اجمعها. كما وأبدت الولايات المتحدة التي وقعت مع اليمن اتفاقا للتعاون العسكري والاستخباري تفهما لحق السعودية في اتخاذ أي خطوة دفاعية.

وقد قابل الحوثيون  هذه المواقف الدولية بإعلان سيطرتهم على مزيد من المناطق الحدودية والاستيلاء على معدات للجيش اليمني. 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية