كلينتون تدعو اللبنانيين للعمل "من أجل لبنان وليس من أجل أي نفوذ أجنبي"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/36893/

قالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون إن الوضع في لبنان "يبعث على الأسى"، معتبرة أن "الوقت قد حان للشعب والقيادة في لبنان للعمل من أجل لبنان، وليس للعمل من أجل أي نفوذ أجنبي وأي هاجس خارجي آخر". وأكدت كلينتون أنها لا تنوي القيام بزيارة إلى سوريا في المستقبل المنظور، مشيرة الى ان واشنطن تريد أن ترى تغيرا في الأفعال السورية.

قالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون إن الوضع في لبنان "يبعث على الأسى"، معتبرة أن "الوقت قد حان للشعب والقيادة في لبنان للعمل من أجل لبنان، وليس للعمل من أجل أي نفوذ أجنبي وأي هاجس خارجي آخر".

وأعلنت كلينتون في مقابلة مع قناة "الحرة" الأمريكية أن على القادة اللبنانيين أن يشكلوا حكومة "تمثل التنوع الكامل" للبنان، مشيرة الى ان واشنطن تريد أن ترى تغيراً في النمط السوري.

وأكد وزيرة الخارجية الأمريكية أنها لا تنوي  القيام بزيارة إلى سوريا في المستقبل المنظور، معربة عن رغبتها في أن ترى تغيرا في السلوك والأفعال السورية.

وأضافت كلينتون أن واشنطن قامت بالانخراط الدبلوماسي مع سوريا حول عدد من القضايا ولكن لا تعرف بعد كيف تعتزم سوريا الردّ. وأكدت أن الولايات المتحدة تأمل في رد إيجابي من دمشق وستواصل جهودها في محاولة تحقيق ذلك، ولكنها شددت في الوقت ذاته على ألا يقتصر الأمر على الأقوال وأنه يجب أن تكون هناك أفعال أيضا.

إيران تشيد بالمشاورات بين القادة اللبنانيين وسوريا تؤكد عدم تدخل دمشق وطهران في الشأن اللبناني

من جهته أشاد وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي بالمشاورات التي يجريها القادة اللبنانيون حول تشكيل حكومة وحدة وطنية، مشيرا الى أن الشعب اللبناني وقادته على قدر كاف من الدراية للوصول الى اتفاق حيال النقاط الهامة.
وقال متكي "لدينا وجهة نظر متطابقة مع سوريا ونشاركها الرأي  في أن الاستقرار والأمن والهدوء ووحدة الأراضي والعلاقات الودية بين كافة القوى السياسية اللبنانية ستنتهي بدفع مسار تقدم الأمة اللبنانية".
من جانبه أكد وزير الخارجية السوري وليد المعلم عدم تدخل كل من دمشق وطهران في الشأن اللبناني، خاصة فيما يتعلق بتشكيل حكومة وطنية لبنانية.
وقال "لا سوريا ولا إيران كانا في يوم من الأيام أحد عوائق الوصول الى اتفاق حول تشكيل حكومة وحدة وطنية في لبنان.. إيران وسوريا لم تتدخلا بأي شكل اطلاقا في تسمية الوزراء".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية