صناعة السعف تتحول إلى فن بعد أن كانت مجرد حرفة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/36757/

تعتبر صناعة الخوص أو السعف من الحرف التي لها تاريخ عريق في العراق. ولم يعد العمل فيها مقتصرا على ما تنتجه الورش الصغيرة، بل تعداه إلى معاهد الفنون الجميلة التي باتت تعنى مؤخرا بهذا المهنة التقليدية.

تعتبر صناعة الخوص أو السعف من الحرف التي لها تاريخ عريق في العراق. ولم يعد العمل فيها مقتصرا على ما تنتجه الورش الصغيرة، بل تعداه إلى معاهد الفنون الجميلة التي باتت تعنى مؤخرا بهذا المهنة التقليدية.
ويرتبط مكان انتشار هذه الحرفة بالمناطق التي يكثر فيها النخيل، حيث كانت المنتجات المصنعة  تسد الحاجات الرئيسية للحياة اليومية للسكان. وكانت تقتصر على صنع الأوعية والقبعات والمظلات والمراوح اليدوية، فضلا عن أسقف الأكواخ والمنازل الطينية. لكن سرعان ما توسع هذا العمل وتطور، حتى شمل صناعة بعض الأثاث.
أما في الوقت الحاضر، فقد تحول هذا العمل إلى فن يدرس في معاهد الفنون الجميلة، حيث تطورت استخدامات السعف  من احتياجات الإنسان التقليدية إلى تحف ذات أشكال وألوان زاهية ونقوش جميلة وذات أغراض متعددة تضيف للمنازل والحدائق مسحة جمالية .
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)