كرزاي يؤكد على ترشيح نفسه في جولة الانتخابات االثانية رغم انسحاب عبد الله عبد الله من السباق الرئاسي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/36721/

اعلن حامد علمي نائب المتحدث الرسمي باسم الرئيس الافغاني الحالي حامد كرزاي يوم الاحد 1 نوفمبر/تشرين الثاني ان الرئيس الحالى يعتزم ترشيح نفسه في الجولة الثانية للانتخابات الرئاسية بغض النظر عن رفض منافسه الوحيد وزير الخارجية الاسبق عبد الله عبدالله المشاركة في الجولة الثانية بصفة مرشح ثان.

اعلن حامد علمي نائب المتحدث الرسمي باسم الرئيس الافغاني الحالي حامد كرزاي يوم الاحد 1 نوفمبر/تشرين الثاني ان الرئيس الحالى يعتزم ترشيح نفسه في الجولة الثانية للانتخابات الرئاسية بغض النظر عن رفض منافسه الوحيد وزير الخارجية الاسبق عبد الله عبدالله المشاركة في الجولة الثانية بصفة مرشح ثان.

 وافاد قائلا ان "الرئيس كرزاى يحزنه قرار عبد الله عبد الله الامتناع عن ترشيح نفسه في جولة اعادة الانتخابات". واورد علمي نقلا عن كرزاي قوله انه "لو شارك الدكتور عبد الله عبد الله كمرشح في الانتخابات لكان ذلك من مصلحة الشعب الافغاني كله". وعلى حد قول حامد علمي فان الجولة الانتخابية الثانية ستتم وفق مقتضيات القانون والدستور الافغاني بغض النظر عن التطورات الاخيرة.

وكان مرشح الرئاسة الافغانية وزير الخارجية الأسبق عبدالله عبدالله قد اعلن في مؤتمر صحفي عقده في كابول في وقت مبكر من اليوم ذاته انسحابه من الجولة الثانية للانتخابات الرئاسية المقرر اجراؤها في الـ7 من الشهر الحالي ، وقال ان هذه الانتخابات لن تكون نزيهة وشفافة.

واوضح عبدالله ان قراره هذا جاء لمصلحة الشعب الافغاني ووحدته ، وانه جاء بعد استشارات مطولة.  وحمّل عبد الله لجنة الانتخابات التي وصفها بغير المستقلة، حملها مسؤولية ما آلت اليه الامور في البلاد. وقال "  لا ينبغي ان يشارك الشعب الأفغاني في الانتخابات التي تجريها لجنة الانتخابات الحالية" . ولكنه دعا انصاره الى عدم الخروج في مظاهرات احتجاج .

وقال عبد الله عبد الله ان مطالبه التي اشترطها لمواصلة ترشحه في جولة الاعادة قد رفضت وبالتالي فان اجراء انتخابات شفافة امر غير ممكن. وكان عبدالله  قد اعلن يوم الاثنين 26 اكتوبر/تشرين الاول للجميع قائمة بشروطه  تتضمن حسب قوله " الحد الادنى من الشروط " . وأحد هذه الشروط هو اقالة عزيز الله لودين رئيس لجنة الانتخابات المستقلة. الا ان الرئيس حامد كرزاي رد على ذلك بانه لاينوي تغيير رئيس لجنة الانتخابات واجراء اي تعديلات على ابواب انتخابات الدور الثاني.

وسيمنح قرار عبد الله عبد الله هذا  الرئيس كرزاي فترة رئاسية ثانية مدتها 5 سنوات.  وجاء عبدالله في المركز الثاني، بعد كرزاي، في الانتخابات التي جرت في 20 اب/اغسطس الماضي . ولكن بالنظر الى اكتشاف عمليات تلاعب وتزوير على نطاق واسع  فقد تقرر خوض جولة ثانية يوم 7 نوفمبر/تشرين الثاني.

هذا وقد اشار الخبير  في الشؤون الدولية فراس الجبوري في حديث ادلى به الى قناة "روسيا اليوم" في القاهرة  الى ان انسحاب عبد الله عبد الله من السباق الرئاسي "وضع الانتخابات الافغانية في مأزق، فعلى كابول اما العودة الى اقناع عبد الله عبد الله بأن يعيد النظر في قراره في الانسحاب والاستمرار في عملية الانتخابات او ان تلجأ للجنة الانتخابات الى ان تغير الوصف القانوني للانتخابات".

كلينتون تعرب عن املها بتراجع عبد الله عن قراره

في تلك الأثناء أعربت الولايات المتحدة على لسان وزير خارجيتها هيلاري كلينتون عن أملها بأن يعدل عبد الله عبد الله عن قراره الانسحاب من جولة الانتخابات الرئاسية الثانية، وان يشارك بـ "الحوار الوطني" في افغانستان.

وقالت كلينتون ان عبد الله أدار حملته الانتخابية بشكل "نزيه وبناء"، ما أدى الى مشاركة الكثير من الافغان من مختلف انحاء البلاد في الانتخابات .
وعبرت كلينتون عن املها بان "يستمر عبد الله عبد الله بالحوار الوطني والعمل من اجل رخاء وامن الشعب الافغاني".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك