مقتل المسؤول عن اعداد الانتحاريين في غروزني

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/36708/

تم في العاصمة الشيشانية غروزني تصفية مايسمى بـ "امير" سهل الشيشان المقرب من المدعو دوكو عماروف احد قادة الانفصاليين بعملية خاصة يوم السبت 31 اكتوبر/تشرين الاول. فيما أسفر إطلاق نار وقع في جمهورية داغستان عن مقتل 4 مسلحين.

تم في العاصمة الشيشانية غروزني تصفية مايسمى بـ "امير" سهل الشيشان المقرب من المدعو دوكو عماروف احد قادة الانفصاليين بعملية خاصة يوم السبت 31 اكتوبر/تشرين الاول. صرح بذلك روسلان الخانوف وزير داخلية جمهورية الشيشان.

وقال الخانوف " نتيجة عملية خاصة تم في شارع توخاتشيفسكي بمدينة غروزني تصفية مايسمى بامير سهل الشيشان الذي كان يعرف باسم "ايبانز" ، وقد قاد عملية التصفية رمضان قادروف الرئيس الشيشاني الذي كان في نفس المكان ".

وحسب قوله "كان المجرم قد حوصر في احد البيوت الخاصة ، وعند محاولة اعتقاله اظهر مقاومة مسلحة ، حيث  استمر في  اطلاق الرصاص اكثر من 15 دقيقة ".

واضاف الوزير ان المسلح القتيل كان شخصا مقربا من دوكو عماروف وحسين غاكايف اضافة الى كونه مسؤولا عن  اعداد  الانتحاريين.

وحسب معلومات الشرطة فان القتيل يعتبر المنظم للهجوم على رجال الشرطة في مدينة ارغون الشيشانية قبل شهر تقريبا والذي كانت نتيجته مقتل 2 من عناصر الشرطة.
مقتل 4 مسلحين في داغستان

في تلك الأثناء أعلنت مصادر في وزارة الداخلية الداغستانية عن محاولة عناصر تابعين لها إيقاف سيارة للتحقق من هويات راكبيها، فأقدم من فيها على إطلاق النار ما أسفر عن مقتل أربعة مسلحين، كما تمت مصادرة رشاشات وقنابل يدوية والكثير من الذخائر كانت في السيارة.
من جهة أخرى وقع اشتباك بين رجال الأمن ومجموعة مسلحة في أوسيتيا الشمالية وعلى مقربة من الحدود الشيشانية، أدى إلى مقتل ثلاثة مسلحين ورجل أمن واحد، هذا كما قتل زعيم إحدى الجماعات المتمردة في الشيشان.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)