الفيلم الوثائقي "هذا هو" المكرس لمايكل جاكسون يعرض على شاشات السينما الروسية

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/36597/

عرض يوم 28 اكتوبر/تشرين الاول على شاشات دور السينما الروسية فيلم "THIS IS IT" أو "هذا هو" الوثائقي، والمكرس لمايكل جاكسون ملك موسيقى البوب الراحل. علما بان العرض الاول لهذا الفيلم كان يوم 27 اكتوبر/تشرين الاول في لوس انجلوس.

عرض يوم 28 اكتوبر/تشرين الاول على شاشات السينما الروسية فيلم "THIS IS IT" أو "هذا هو" الوثائقي، والمكرس لمايكل جاكسون ملك موسيقى البوب الراحل. علما بان العرض الاول لهذا الفيلم كان يوم 27 اكتوبر/تشرين الاول في لوس انجلوس.

 يسلط الفيلم الضوء على آخر 3 أشهر من حياة المغني الشهير، استنادا إلى أكثر من 100 ساعة من لقطات الفيديو الفريدة غير المنشورة التي تم تصويرها أثناء تدريبات جاكسون تحضيرا لحفلاته  الغنائية التي كان من المفترض أن تبدأ في لندن تموز/يوليو من العام الجاري وتختتم في آذار/مارس من العام المقبل، لكن وفاة جاكسون المفاجئة نهاية حزيران/يونيو الماضي ألغتها.

صور الفيلم كيني أورتيغا وهو نفس المخرج الذي عمل مع جاكسون في الحفلات المذكورة. وقال المخرج إن فيلمه الذي تم إنتاجه تكريما للفنان العبقري، يوفر نظرة أعمق إلى مايكل جاكسون وقدراته كمغن وموسيقي وراقص، ساهم بقسط كبير في تطوير ثقافة البوب واكتسب الملايين من عشاق إبداعه الموسيقي في جميع أنحاء العالم.

ونال الفيلم اهتماما لانظير له لدى المشاهدين في شتى مدن العالم. كما اثار ردود فعل متضاربة من قبل المعجبين بالنجم الامريكي حتى ان بعضهم شن حملة احتجاجات على الفيلم، بحجة  انه يقدم صورة مشوهة عن اخر ايام المطرب وحالته الصحية ، وان الفيلم ليس الا وسيلة للربح لمنتجيه من قصة حياة وموت اسطورة البوب.

 وفي الوقت نفسه يعتقد البعض ان هذا الفيلم يوسع معارف الناس  حول شخصية الفنان، إذ يتضمن مشاهد نادرة عما جرى أثناء بروفات مايكل الأخيرة وخلف كواليسها. كما يتضمن  الفيلم أحاديثَ جديدة أدلى بها أفراد عائلة جاكسون وزملاؤه وأصدقاؤه.

المزيد من التفاصيل عن الفيلم تابعوا مادتنا المصورة

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية