مساعد الرئيس الروسي : الكرملين لا يرى امكانية فرض عقوبات على ايران في القريب العاجل

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/36551/

صرح سيرغي بريخودكو مساعد الرئيس الروسي يوم الاربعاء 28 اكتوبر/تشرين الاول بان الكرملين لا يرى امكانية فرض عقوبات على ايران في القريب العاجل. واضاف ان المباحثات الروسية - الامريكية بخصوص معاهدة الحد من الاسلحة الستراتيجية الهجومية تسير نحو الامام.

صرح سيرغي بريخودكو مساعد الرئيس الروسي يوم الاربعاء 28 اكتوبر/تشرين الاول خلال حديثه الى الصحفيين الروس بان الكرملين لا يرى امكانية فرض عقوبات على ايران في القريب العاجل حيث قال " ان فرض عقوبات على ايران في القريب العاجل امر غير ممكن".

وفي اجابته على سؤال حول امكانية مساهمة روسيا في هذه العقوبات قال " بامكاني ان اكرر لكم ماقاله الرئيس مدفيديف : نادرا ما تؤدي جميع اشكال العقوبات المفروضة الى النتائج المطلوبة ،ومع ذلك ان فرض العقوبات في بعض الاحيان امر لامفر منه. واضاف بريخودكو من عنده " ان هذا الموضوع يبقى حيويا ".

واشار بريخودكو الى ان قلق روسيا من " عدم شفافية الوضع " بخصوص البرنامج النووي الايراني وامكانية حصول تأزم  في الامور ارتباطا بذلك.

حول الصواريخ الروسية لايران

ومن جهة اخرى اكد  سيرغي ايفانوف نائب رئيس الوزراء الروسي يوم 28 اكتوبر/تشرين الاول في معرض حديثه للصحفيين " نحن الى حد هذا اليوم لا نزود ايران بصواريخ  اس - 300 " ، مشيرا في الوقت ذاته الى الطابع الدفاعي حصراً لهذا النوع من المجمعات الصاروخية .

وكانت الانباء غير الرسمية قد ذكرت في السابق بان روسيا وقعت مع ايران صفقة لتزويد الاخيرة بخمسة مجمعات صاروخية من منظومة" أس  300" بقيمة زهاء 800 مليون دولار .

حول معاهدة الحد من الاسلحة الستراتيجية الهجومية

واعلن بريخودكو  ان الكرملين يشير الى حدوث  تقدم جدي في المباحثات الروسية –الامريكية لتوقيع معاهدة جديدة للحدمن الاسلحة الستراتيجية الهجومية لتحل محل المعاهدة السابقة ، حيث قال "  تجري المباحثات بوتائر سريعة وتتقدم نحو الامام ..  واننا نشعر  باشارات سياسية قوية تصدر عن  الرئيس الامريكي  مثلما تصدر عن  الرئيس الروسي " ، والمقصود هنا ايجاد " حلول مشتركة ".  وقال بريخودكو " لقد خلق قرار الرئيس الامريكي باراك اوباما  الخاص بالدرع الصاروخية وضعا ملائما ،بالرغم من بقاء بعض الصعوبات ".

مدفيديف سيشارك في  قمة روسيا - الاتحاد الاوربي القادمة وسيزور برلين

وذكر بريخودكو ان الرئيس الروسي سيشارك في احتفالات الذكرى العشرين لسقوط جدار برلين  وقال " بدعوة من انجيلا ميركل مستشارة المانيا سيقوم  دميتري مدفيديف يوم 9 نوفمبر/تشرين الثاني بزيارة الى برلين لمدة يوم واحد ". وعلى حد قوله من الممكن ان يتم اثناء الزيارة لقاءات ثنائية ومن ضمنها لقاء مع نيقولا  ساركوزي الرئيس الفرنسي.

واشاربريخودكو الى ان الرئيس مدفيديف سيشارك في اعمال قمة روسيا الاتحادية – الاتحاد الاوربي التي ستنعقد في 18 نوفمبر/تشرين الثاني بمدينة ستوكهولم ، وقال " من المعلوم ان  قرار المشاركة كان صعبا وذلك لان تصريحات   عدد من السياسيين السويديين كانت  غير ودية اتجاه روسيا. الا ان الضغوط التي مارستها بعض دول الاتحاد الاوربي على روسيا كانت سببا لاتخاذ القرار". واضاف " لقد تعاملنا مع هذه الضغوط بشكل طبيعي واعتبرناها علامة لتحسين العلاقات. وان روسيا وافقت على المشاركة في القمة على اساس ان مسؤولية نجاحها ستقع على جميع الذين دعوا لها".

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

 
    

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)