اردوغان: على الاطراف التي تريد نزع السلاح النووي في العالم ان تبدأ هي بنزع اسلحتها

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/36480/

شدد رجب طيب أردوغان رئيس الوزراء التركي في لقائه مع الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد يوم الثلاثاء 27 اكتوبر/تشرين الاول شدد على حق ايران في امتلاك الطاقة النووية السلمية، داعيا الاطراف التي تريد نزع السلاح النووي في العالم ان تبدأ هي بنزع اسلحتها.

التقى رجب طيب أردوغان رئيس الوزراء التركي يوم الثلاثاء 27 اكتوبر/تشرين الاول مع الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد. وشدد اردوغان على حق ايران في امتلاك الطاقة النووية السلمية، داعيا الاطراف التي تريد نزع السلاح النووي في العالم ان تبدأ هي بنزع اسلحتها. كما ابدى اردوغان قلقه من التهديدات المتزايدة، وخاصة الاسرائيلية، تجاه ايران.

بدوره أشاد الرئيس الايراني بمواقف اردوغان تجاه برنامج ايران النووي السلمي، مؤكدا انه لا يمكن منع اي دولة من التقنية السلمية في وقت يمتلك فيه كيان غير شرعي ترسانة نووية.

وكان محمد رضا رحيمي نائب رئيس الجمهورية الاسلامية قد التقى اردوغان الذي وصل الى ايران في زيارة رسمية تستغرق يومين على رأس وفد رفيع المستوى يضم كبار المسؤولين الاقتصاديين والسياسيين، وكان في استقباله وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي.

ومن المقرر ان يلتقي اردوغان  مع المرشد الاعلى للجمهورية الايرانية علي خامنئي ومع رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني. ويناقش الوفد التركي برئاسة أردوغان مع المسؤولين الايرانيين العلاقات الثنائية والقضايا الاقليمية والدولية المختلفة بما في ذلك الانشطة النووية الايرانية.
أنقرة تسعى لتقريب المواقف بين واشنطن وطهران
وحول زيارة رئيس الوزراء التركي لإيران والقضايا التي تم التطرق لها في المباحثات الثنائية، قال المحلل السياسي التركي مصطفى أوزجان أن قضية الغاز الطبيعي كانت إحدى أهم القضايا التي تم تداولها، وذلك بسبب تباين وجهات النظر بين طهران وأنقرة، التي تسعى للحصول على الغاز من تركمانيا عبر بحر القزوين، الأمر الذي لم تعط إيران موافقة بشأنه، كما تناولت المحادثات الدور الذي تلعبه تركيا لتقريب وجهات النظر بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران.

وحول بعض المعلومات التي تحدثت عن وساطة تلعبها أنقرة على هذا المسار، ذكر أوزجان بتصريح لوزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي جاء فيه أنه من المبالغ فيه القول أن تركيا تلعب دور الوساطة، مشيراً إلى أن تركيا تقوم بنقل رسائل من وإلى الجانبين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك