بايدن:تغيير الخطط الأمريكية بشأن الدرع الصاروخية لا يهدف الى "إرضاء روسيا"

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/36313/

نفى جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي المزاعم القائلة إن واشنطن غيرت خططها المتعلقة بنشر عناصر من درعها الصاروخية في أوروبا الشرقية بهدف "إرضاء روسيا".

نفى جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي يوم الخميس 22 أكتوبر/تشرين الأول المزاعم القائلة إن واشنطن غيرت خططها المتعلقة بنشر عناصر من درعها الصاروخية في أوروبا الشرقية بهدف "إرضاء روسيا".
وقال بايدن الذي تحدث في جامعة بوخارست قبل توجهه الى تشيكيا: "استنتج البعض بعجلة أن هذا النهج الجديد يهدف الى تحسين العلاقات مع روسيا على حساب شركائنا في أوروبا الوسطى. لكن هم على خطأ. ان هذا التغيير ليس له علاقة بروسيا. نحن نحدد نهجنا الجديد انطلاقا من الحاجات الأمنية للولايات المتحدة ولشركائها في الناتو".
واعترف نائب الرئيس الامريكي بأن بلاده تتطلع الى علاقات أحسن مع روسيا، مشيرا الى أن العلاقات البناءة بين موسكو وواشنطن ستفيد الجميع.
وقال بايدن: "في الحقيقة لدينا أيضا مصالح مشتركة مع روسيا.. وهي تقليص الأسحة النووية وتأمين الظروف المناسبة لتخزين  المواد النووية، وإعادة الاستقرار الى أفغانستان والحيلولة دون امتلاك إيران أسلحة الدمار الشامل.. لكن مازالت لدينا بعض الخلافات مع روسيا".
وأكد نائب الرئيس الامريكي ان واشنطن لن تقدم على أية خطوة تتعلق بأمن شركائها في أوروبا بدون إجراء مشاورات معهم .
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)