روسيا ستتابع الخطوات الامريكية في مجال الدرع الصاروخية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/36274/

أعلن اندريه نيستيرينكو المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية في مؤتمر صحفي عقد يوم 22 اكتوبر/تشرين الاول في موسكو أعلن ان موسكو تنوي متابعة الخطوات الامريكية في مجال الدرع الصاروخية في اوروبا ومدى اتفاقها مع مصالح الامن القومي الروسي.

أعلن اندريه نستيرينكو المتحث الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية في مؤتمر صحفي عقد يوم 22 اكتوبر/تشرين الاول في موسكو معلقا على تصريح ادلى به رئيس الوزراء البولندي دونالد توسك مفاده ان وارسو مستعدة للتعاون مع الولايات المتحدة في مجال الدرع الصاروخية أعلن  ان موسكو عازمة على متابعة الخطوات الامريكية في مجال الدرع الصاروخية في اوروبا ومدى اتفاقها مع مصالح الامن القومي الروسي.
وقال نستيرينكو: " على كل حال فاننا سنتابع التحضيرات الامريكية الخاصة بالدرع الصاروخية ومدى اتفاقها ومصالح أمن روسيا.
ويرى نستيرينكو ان روسيا والولايات المتحدة  يتوجب عليهما بدء التعاون في مجال  "التقييم المشترك للخطر الصاروخي".
وأضاف الدبلوماسي الروسي قائلا: " من المتوقع ان نبدأ  عما قريب بالتعاون مع الامريكيين  في المعاينة الدقيقة للاخطار والتحديات الصاروخية القائمة والمستقبلية كا ينص على ذلك في البيان المشترك لرئيسي روسيا والولايات المتحدة في موضوع الدرع الصاروخية".

روسيا ترى ان تقرير غولدستون يجب ان يناقش في مجلس حقوق الانسان

أعلن نستيرينكو  ان أمثل ساحة لمناقشة تقرير قدمته لجنة غولدستون حول التحقيق في عملية اسرائيل العسكرية بقطاع غزة هي مجلس حقوق الانسان لدى هيئة الامم المتحدة.
وقال نستيرينكو: " اود التأكيد ان مجلس حقوق الانسان لدى هيئة الامم المتحدة يبقى برأينا أمثل ساحة للنظر في تقرير لجنة السيد غولدستون وتحقيق توصياته".
وأضاف نستيرينكو قائلا: " ان الانشطة الخاصة بمراعاة حقوق الانسان يجب ان ترافقها مضاعفة الجهود الرامية الى إنعاش عملية السلام في الشرق الاوسط. ومن المهم تجنب تسييس مجال الانشطة الخاصة بحماية حقوق الانسان".
وكانت صحيفة "هارتس" الاسرائيلية قد أفادت نقلا عن مصدر في وزارة الخارجية الاسرائيلية بان تل ابيب اعلنت لموسكو احتجاجا على دعمها لتقرير لجنة غولدستون  في مجلس حقوق الانسان لدى الامم المتحدة  حول التحقيق في العملية العسكرية التي اجراها اسرائيل في نهاية السنة الماضية ومطلع السنة الجارية بقطاع غزة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)