مذكرات زوجة بن لادن : اسامة يحب المانجو وعباد الشمس وسيارات المرسيدس

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/36060/

يحب الارهابي الدولي رقم واحد أسامة بن لادن أكل المانجو وزراعة عباد الشمس وسياقة سيارات المرسيدس والاستماع الى اذاعة "بي بي سي". جاء ذلك في كتاب يتم حاليا اعداده للنشر كتبته نجوى زوجة بن لادن الاولى من مجموع زوجاته الست. ونشرت وسائل الاعلام في لندن يوم 18 اكتوبر/تشرين الاول مقتطفات من هذا الكتاب.

يحب الارهابي الدولي رقم واحد أسامة بن لادن أكل المانجو وسياقة سيارات  المرسيدس  والاستماع الى اذاعة "بي بي سي". جاء ذلك في كتاب يتم حاليا اعداده  للنشر  كتبته  نجوى زوجة بن لادن الاولى من مجموع زوجاته الست. ونشرت وسائل الاعلام  في لندن يوم 18 اكتوبر/تشرين الاول مقتطفات من هذا الكتاب.

زفت  نجوى الى قريبها اسامة بن لادن  وهي في الخامسة عشرة من عمرها. وكان عمر العريس حينذاك 17 سنة. فانجبت له 6 ابناء و4 بنات.

وتقول نجوى ان اسامة كان في البداية  شابا عاديا  قبل ان يتعرف في مطلع الثمانينات بعبد الله عزام المفكر الفلسطيني الراديكالي الذي أثر عليه تاثيرا لا يستهان به ، فتوجه اسامة بعد ذلك الى افغانستان حيث اتبع الجهاد.

وكما تقول زوجته الاولى ، فان اسامة لم يتخل عن عادات الشباب كونه منحدرا من  عائلة ثرية جدا. وتجلى ذلك في اقتنائه  لسيارة المرسيدس الفخمة المطلية بالذهب التي  اعتاد على ان يستقلها لساعات طوال في الصحراء. كما احب الشاب اسامة المانجو. وكان بوسعه ان يأكل منه كميات هائلة. وأعجب بن لادن ايضا بزراعة النباتات ، وكان من عشاق زراعة نبتة عباد الشمس الضخمة.

وتقول نجوى انه كان لاسامة هوى جامح نحو العمليات الرياضية والحساب  بحيث انه كان  يسلم  كل ضيف يزور منزله آلة حاسبة صغيرة  ليتنافس معه في اجراء العمليات الحسابية .. لكنه نفسه لم يستعن باية آلة وكان يجرى كل الحسابات في دماغه.

الا ان موقفه من زوجاته كان صارما. وكانت زوجاته الست يقمن في منازل منعزلة.وقد منعهن من استخدام اية اجهزة كهربائية..

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)