"لادا" تطلب مساعدة الدولة والدولة تستجيب

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35996/

توجهت شركة "أفتوفاز" الروسية المصنعة لسيارات "لادا" المعروفة بطلب دعم من الحكومة لإخراجها من أزمتها المالية، وإعانتها على تجديد منتجاتها، وذلك بسبب الخسائر الفادحة التي تكبدتها الشركة في النصف الأول من العام الجاري.

توجهت شركة "أفتوفاز" الروسية المصنعة لسيارات "لادا" المعروفة بطلب دعم من الحكومة لإخراجها من أزمتها المالية، وإعانتها على تجديد منتجاتها، وذلك بسبب الخسائر الفادحة التي تكبدتها الشركة في النصف الأول من العام الجاري.

وتشير أرقام وردت في تقرير نشرته الشركة إلى ارتفاع معدل خسائرها إلى  عشرات المرات، إذ زادت الخسائر عن 660 مليون دولار، وهو رقم قياسي بالمقارنة مع خسائر الشركة العام الماضي والتي بلغت حوالي 67 مليون دولار.

وتعزو الشركة أسباب تراجع مؤشرات "أفتوفاز" إلى الأزمة المالية العالمية التي أثرت على حجم مبيعات منتجات الشركة، فتقلص إلى أكثر من 50 في المئة قياساً للفترة ذاتها من عام 2008.

وحول هذا الأمر قال أندريه كوماروف - مدير قسم خدمات التدقيق والاستشارات الخاصة بالشركات الصناعية والتجارية في "برايس ووتر هاوس كوبرز"، "أعتقد أن أحدى المشكلات الرئيسية لصناعة السيارات الروسية يرجع إلى ضعف الانتاجية، إذ يتطلب توظيف عدد أكبر من العمال لانتاج نفس الكميات من السيارات التي تنتجها الشركات الغربية، وسبب هذا الضعف يعود إلى أن المصانع الروسية صممت لتنتج معظم مكونات السيارة بنفسها، بينما تتمتع المصانع الغربية بمرونة أكبر في أداء هذه المهام ما يعطيها فاعلية أكبر".

واقترح تقرير "أفتوفاز" أن تزيد الدولة حصتها في الشركة وإعادة هيكلة سداد الديون، بالاضافة إلى الحصول على تسهيلات ضريبية وقانونية بهدف حل المشاكل التي تواجهها الشركة.

من جانبه قال دميتري بارانوف - المحلل في مؤسسة "فينام مانجمنت" الاستثمارية، انه "لا يمكن أن تبقى "أفتوفاز" بشكلها الراهن، يجب أن تتغير لكي تستمر وذلك يتطلب التخلص من العمليات الانتاجية الثانوية، وتقليص عدد العاملين، وتغيير الموردين، والتركيز على عملية التجميع وتغيير الموديلات بشكل سريع، ذلك سيرفع أسعار سيارات "أفتوفاز" بعض الشئ، إلا أن ذلك سيسمح للشركة بالتأقلم مع ظروف العمل في هذه المرحلة".

ومن المتوقع أن تستجيب الدولة لمطالب "أفتوفاز"، إذ تأسست لجنة حكومية لدراسة استراتيجية تطوير قطاع السيارات، كما من المنتظر ان تخصص الدولة ما يقارب ملياري دولار لتسديد ديون الشركة، بالاضافة إلى تمويل برنامجها الاستثماري.

من جانب آخر، كشفت "أفتوفاز" عن اتفاق مع ائتلاف "رينو نيسان" الذي يملك زهاء ربع أسهمها، ستشارك بموجبه الشركة الفرنسية اليابانية المشتركة في تمويل عملية تجديد منتجات الشركة التي ستتضمن سيارتي لادا جديدتين من فئة ستيشن وفان.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم