كلينتون: مواقف الصين وروسيا وامريكا بخصوص ايران تقاربت اكثر مما كانت عليه قبل نصف سنة مضت

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35869/

صرحت هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الامريكية في مقابلة مع راديو" ايخو موسكفي " ( صدى موسكو ) يوم الاربعاء 14 اكتوبر/تشرين الاول بان مواقف روسيا والصين والولايات المتحدة الامريكية متقاربة بشأن ايران اكثر مما كانت عليه قبل نصف سنة مضت.

صرحت هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الامريكية في مقابلة مع راديو" ايخو موسكفي " ( صدى موسكو ) يوم  الاربعاء 14 اكتوبر/تشرين الاول بان مواقف روسيا والصين والولايات المتحدة الامريكية  بشأن ايران اصبحت متقاربة اكثر مما كانت عليه قبل نصف سنة مضت. و قالت " لدينا برهان على ذلك. ففي اثناء اجتماعات الجمعية العامة لهيئة الامم المتحدة التقيت بالوزير لافروف والوزير الصيني يانغ وكذلك زملاءنا الاخرين واتفقنا على بيان شديد اللهجة يفيد بان المجتمع الدولي ينتظر من ايران تنفيذ جميع وعودها وواجباتها. وكذلك نريد العمل دبلوماسيا بالرغم من ان هذا لن ياتي بمردود. اننا نفضل هذا ولكن وكما قال الرئيس مدفيديف فان فرض العقوبات والضغوط امر لامفر منه. اننا نعمل بهذا الاتجاه ".
وأعادت كلينتون الى الاذهان لقاء جنيف الذي جرى في شهر اكتوبر/تشرين الاول بصيغة ( 5 + 1 ) والذي تم التوصل فيه الى اتفاق " حول خطوات مهمة جدا : اولا – تفتح ايران كل المواقع السرية امام فرق التفتيش، وثانيا – وافق الجانب الايراني على ارسال اليورانيوم ضعيف التخصيب الى روسيا وثالثا – الاتفاق على مواصلة الحوار ".
واضافت كلينتون " اعتقد اننا تقدمنا جيدا خلال فترة الاشهر الستة الاخيرة، ولكن كيف الوصول الى الهدف المنشود اي عدم السماح لايران بان تصبح دولة نووية – لاجل ذلك يجب علينا ان نتعاون ونعمل مع بعضنا البعض  وهذا مانقوم به. وهذا ما اكده الرئيس مدفيديف يوم امس ".

الولايات المتحدة الامريكية تريد ان تتعاون مع روسيا بخصوص انشاء الدرع الصاروخية
حول هذا الموضوع قالت وزيرة الخارجية الامريكية مؤكدة " ان الخطر في المستقبل سياتي من دول ومنظمات ارهابية والتي تتعامل مع السلاح النووي بدون مسؤولية " واضافت " انه حتى خلال فترة الحرب الباردة بين الاتحاد السوفيتي و الولايات المتحدة الامريكية لم ينقطع الحوار بخصوص السلاح النووي ابدا ولم تنقطع خطوط الاتصال بينهم ".
واضافت  كلينتون قائلة " وطبعا تقاربنا كثيرا من الحدود وبعدها كنا نتراجع الى الوراء ومع ذلك جنبنا العالم  المعانات ".
وحسب قولها فان الدرع الصاروخية " هدفها الدفاع عن البشر من غطرسة دول مثل ايران اومنظمات مثل القاعدة. وعندما اطلعنا على قرارات الادارة الامريكية السابقة بخصوص الدرع الصاروخية ادركنا انها لا تستجيب للتهديدات في الوقت الراهن ".
وقالت كلينتون ان روسيا وامريكا لاتشكلان تهديدا متبادلا " نحن نعتقد ان جوانب اخرى يمكن تشكل تهديدا للبلدين. لذلك اقترحت واشنطن فكرة التعاون بين روسيا والولايات المتحدة الامريكية " واضافت ان القرار النهائي حول نشر عناصر الدرع الصاروخية لم يتخذ لحد الان.

واشنطن لاترى مبررا لنشر عناصر الدرع الصاروخية على اراضي جورجيا
حول هذا الموضوع قالت كلينتون " ليس لدي اي سبب للتفكير بان عناصر الدرع الصاروخية ستنشر على الاراضي الجورجية ".
نشير الى ان الجنرال جيمس كارترايت نائب رئيس لجنة رؤساء هيئة الاركان المتحدة الامريكية كان قد صرح في شهر سبتمبر/ايلول بانه ضمن اطار المخطط الامريكي الجديد بخصوص الدرع الصاروخية في اوربا يخطط البنتاغون لنشر محطات رادار للانذار المبكر في القوقاز بدلا من جمهورية تشيكيا  الا انه لم يحدد المكان بالذات.
وتقول وزيرة الخارجية الامريكية حول الموضوع " اعلم ان هذا يقلق روسيا " ولكن على حد تعبيرها تريد الولايات المتحدة الامريكية نزع هذا القلق والعمل سوية مع روسيا في انشاء الدرع الصاروخية " التي بامكانها الدفاع عن شعبنا وشعبكم واصدقائنا وحلفائنا في اوربا ".
وتابعت  كلينتون القول" من الضروري ان نقيم  منظومة درع صاروخية اوسع والتي بامكانها حمايتنا من الصواريخ ذات المدى القصير والمتوسط ".

موضوع تسليح الجيش الجورجي
وردا على سؤال، هل تمت اثناء المباحثات مع سيرغي لافروف مناقشة مسألة اشتراك الولايات المتحدة الامريكية في اعادة تسليح الجيش الجورجي قالت وزيرة الخارجية الامريكية ان وزير خارجية روسيا الاتحادية " لم يطرح عليها هذا السؤال، الا اننا سنساعد الشعب الجورجي ليشعر ان بأمكانه الدفاع عن نفسه ".

كلينتون : بامكان الولايات المتحدة الامريكية وروسيا الاتحادية عمل الكثير سوية

قالت وزيرة الخارجية الامريكية خلال حديثها لراديو " ايخو موسكفي " ان باراك اوباما رئيس الولايات المتحدة الامريكية مهتم جدا بالعمل المشترك مع الرئيس الروسي دميتري مدفيديف وقالت " ان الرئيس اوباما عاقد العزم على مواصلة العمل مع الرئيس دميتري مدفيديف " واضافت كان لقائي بالرئيس مدفيديف لقاءا مفتوحا و ناجحا ومثمرا وانا مرتاحة لنتائجه " واضافت " التقيت سابقا بالرئيس مدفيديف ايضا وظهر لي انه انسان مطلع جدا وليس هناك موضوع لايتفاعل معه ، بامكاننا ان نعمل الكثير سوية ".

الولايات المتحدة الامريكية : التعاون الروسي الصيني يفيد العالم باجمعه

وحول العلاقات الروسية الصينية قالت كلينتون في حديثها لراديو " ايخو موسكفي " ان هذا لا يضر مصالح الولايات المتحدة الامريكية وقالت " هناك عالم تقام فيه علاقاتنا المتبادلة واتصالاتنا، اننا لانعيش في عالم بقطبين او متعدد الاقطاب، نحن نعيش في عالم متبادل ونريد مختلف الشركاء" وعلى حد تعبيرها " من الافضل جدا وجود بلدان مثل روسيا والصين يتعاونان بهدف رفاهية وازدهار بلديهما اقتصاديا. ان هذا مفيد ليس  فقط لروسيا والصين بل وللعالم اجمع ". واضافت " ان امريكا لا تشعر بالخطر عندما تتطور العلاقات بين البلدان الاخرى. اننا نريد ان نكون واثقين بوجود مساواة في العالم الحديث الذي نبنيه، لذلك من الضروري لبلدان مثل روسيا والصين والولايات المتحدة الامريكية النضال ضد التفرقة والتخريب ".
وعبرت وزيرة الخارجية الامريكية عن اسفها لعدم لقائها برئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين الذي يقوم بزيارة الى الصين.

يمكنكم الإطلاع على لقاء كلينتون مع طلاب جامعة موسكو

يمكنكم الإطلاع على المزيد من التفاصيل حول العلاقات الروسية الأمريكية

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)