ميخائيل كوزاكوف نجمة السينما السوفيتية

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35863/

ميخائيل كوزاكوف هو الممثل والمخرج الذي دخلت أعماله في عداد كنوز المسرح والسينما الروسيين، في رصيد كوزاكوف عشرات الأدوار المسرحية والسينمائية المميزة.

ميخائيل كوزاكوف هو الممثل والمخرج الذي دخلت أعماله في عداد كنوز المسرح والسينما الروسيين، في رصيد كوزاكوف عشرات الأدوار المسرحية والسينمائية المميزة.  وقرر ميخائيل كوزاكوف  في أواخر السبعينيات من القرن الماضي ان يجرب نفسه في اخراج افلام ومن ابرزها "بوابة بوكروفسكي". وهو الفيلم التلفيزيوني الذي أحى ذكريات الخمسينات في نفوس اهالي موسكو الاصليين.
 ولد ميخائيل كوزاكوف عام 1934 في مدينة لينينغراد ( بطرسبورغ حاليا). وعلى الرغم من أنه نشأ وسط أساطين الأدب الروسي مثل أخماتوفا وباسترناك وزوشينكو، وأن أباه كان كاتبا معروفا، فإن الشاب اختار فن التمثيل مهنة له.
بعد التخرج من إستوديو مسرح موسكو الفني، بقي كوزاكوف في العاصمة الروسية، حيث أتاح له الحظ أن يبدأ عمله في مسرح ماياكوفسكي بأداء دور يحلم به الممثلون جميعا وهو دور الأمير الدنماركي هاملت في مسرحية شكسبير الشهيرة.

وفي الوقت نفسه، خطا الممثل خطواته الأولى والناجحة في مجال السينما، حيث جسد شخصية الشاب الخائن في الدراما السياسية "اغتيال في شارع دانتي" من إخراج ميخائل روم. ويمكن القول إن الفنان الشاب استيقظ مشهورا بعد ظهور هذا الفيلم على الشاشات السينمائية الروسية. كما برز كوزاكوف بعد سنوات في الفيلم الرومانسي "إنسان برمائي" الذي لعب فيه دور الشرير الرئيسي.

لكن نشاط كوزاكوف السينمائي لم يشغله عن العمل المسرحي. كان الفنان على مدى حياته يقوم بالبحث المستمرعن تجارب فنية جديدة ولم يستطع أن يرضي بما حققه. واشتغل في عدة مسارح معروفة منها مسرح "سوفريمينّيك" ومسرح موسكو الفني ومسرح "لينكوم"، كما صقل مهارته التمثيلية وتعلم أصول الإخراج على أيدي المخرجين البارزين الثلاثة: نيقولاي أوخلوبكوف وأوليغ يفريموف وأناتولي إيفروس.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية