مسؤول روسي يعرب عن ارتياحه لنتائج التفتيش المالي في فلسطين

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35803/

أعلن سيرغي ستيباشين رئيس الهيئة الحكومية للرقابة والتفتيش الروسية أثناء زيارة يقوم بها إلى الأراضي الفلسطينية أن السلطة الفلسطينية أنفقت بشكل فعال مبلغ 20 مليون دولار الذي سبق وأن قدمته روسيا كدعم إنساني للفلسطينيين.

أعلن سيرغي ستيباشين رئيس الهيئة الحكومية للرقابة والتفتيش الروسية أثناء زيارة يقوم بها إلى الأراضي الفلسطينية أن السلطة الفلسطينية أنفقت بشكل فعال مبلغ 20 مليون دولار الذي سبق وأن قدمته روسيا كدعم إنساني للفلسطينيين.
أدلى ستيباشين بهذا التصريح أثناء لقائه مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، حيث وقعت بحضور الرئيس الفلسطيني وستيباشين، وثيقة تشير إلى أن استخدام  الأموال  التي منحت للسلطة الفلسطينية بين عامي 2006 و2008 بهدف  الدعم المالي للسلطة قد استخدمت بالشكل الصحيح.
وأشار ستيباشين الى أنه تم في العام الماضي الاتفاق على تشكيل لجنة تفتيش ثنائية وأن هذا الاتفاق هو الأول من نوعه بين الجانبين.
كما أضاف المسؤول الروسي الكبيرأن "الخبراء الروس عملوا مع زملائهم الفلسطينيين طوال هذه الفترة في الأراضي الفلسطينية حيث تمت معاينة مواقع بما فيها مؤسسات طبية وتربوية استثمرت فيها أو في تشييدها المنحة المالية الروسية".
ونوه سيرغي ستيباشين بأن أحد أهم الاستنتجات التي تم التوصل إليها بعد التفتيش المشترك هو أن "فلسطين تمتلك قدرات التفتيش المالي التي تطابق المعايير الدولية"، وأضاف "انني بصفتي عضوا في إدارة المنظمة الدولية العليا للتفتيش المالي سوف أطرح موضوع منح فلسطين العضوية في هذه المنظمة".
من جهته أشار محمود أبو الرب رئيس ديوان الرقابة المالية والادارية للسلطة الوطنية الفلسطينية الى  أن التدقيق الذي أجراه مكتب التفتيش المالي الحكومي الفلسطيني بالتعاون مع نظيره الروسي يعتبر أول تفتيش من نوعه مع مؤسسة أجنبية، ودعا زملاءه العرب للقيام بهذا الإجراء "لكي يتأكدوا من نزاهتنا في عملنا".كما أكد أن توقيع الوثيقة المشتركة هو مرحلة مفصلية على طريق تكوين هيئة حكومية مهمة على غرار الهيئة الحكومية للرقابة والتفتيش الروسية في الاراضي الفلسطينية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)