القيادات العسكرية الباكستانية تتخذ إجراءات ضد معاقل طالبان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35742/

قررت القيادات العسكرية الباكستانية اتخاذ اجراءات حاسمة ضد معاقل حركة طالبان في مقاطعتي وزيرستان الشمالية والجنوبية، للرد على الضربات التي اثبتت قدرة مسلحي طالبان على الوصول الى مناطق حساسة في المدن الباكستانية.

قررت القيادات العسكرية الباكستانية اتخاذ اجراءات حاسمة ضد معاقل حركة طالبان في مقاطعتي وزيرستان الشمالية والجنوبية، للرد على الضربات التي اثبتت قدرة مسلحي طالبان على الوصول الى مناطق حساسة في المدن الباكستانية.

وتنذر رسائل متبادلة بين الجيش الباكستاني ومسلحي حركة طالبان الباكستانية بالتصعيد. وهو ما تؤكده مخاوف المراقبين وتوقعات المسئولين الباكستانيين من أن هذا التصعيد  سيترجم على أرض المواجهات بين الطرفين. فقد قامت عناصر طالبان بهجوم مسلح حاولت فيه اقتحام مقر القيادة العامة للجيش الباكستاني في مدينة روالبندي جنوب العاصمة إسلام آباد، مما أدى إلى مقتل 8 جنود باكستانيين، ومن بين القتلى ضابطان برتبة عميد وعقيد  و4 من المسلحين. في حين اعتقل 4 آخرون بعد تبادل كثيف لإطلاق النار استخدمت فيه الأسلحة الاوتوماتيكية والقنابلُ اليدوية، في حين استعان الجيشُ بمروحية مقاتلة للقضاء على المسلحين.

هذه العملية وبرأي مراقبين تعكس مدى قدرة العناصر المسلحة على الوصول إلى مثل هذه الأهداف الحساسة. وقد تضع علامات استفهام عديدة على الإجراءات الأمنية المتخذة من قبل سلطات الأمن التي توافرت لديها معلومات مسبقة عن إمكانية وقوع هجمات.

ومع تبنى حركة طالبان لهذا الهجوم سرعان ما دقت نواقيس الخطر في أروقة صناعة القرار السياسي والعسكري في العاصمة،  لتعقد القيادات السياسية والعسكرية اجتماعا طارئا لمناقشة خطورة الوضع الأمني الذي يعصف بباكستان هذه الأيام.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك