مصرع نحو 50 شخصا في انفجار بسوق شعبي شمال غرب باكستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35667/

قتل نحو 50 شخصا، من بينهم نساء واطفال، وجرح اكثر من 100 آخرين يوم الجمعة 9 أكتوبر/تشرين الأول في انفجار قرب أحد الاسواق الشعبية في مدينة بيشاور شمال غربي باكستان.

قتل نحو 50 شخصا، من بينهم نساء واطفال، وجرح اكثر من 100 آخرين يوم الجمعة 9 أكتوبر/تشرين الأول في انفجار قرب أحد الاسواق الشعبية في مدينة بيشاور شمال غربي باكستان.
 وقالت مصادر أمنية باكستانية إن الهجوم نفذه انتحاري بسيارة مفخخة وبكميات كبيرة من المتفجرات والذخيرة، في سوق خيبر المزدحمة والتي تقع على مقربة من مبنى البرلمان الإقليمي والمنطقة الرئيسة لقيادة الجيش.
واشارت الشرطة الى ان معظم القتلى هم من ركاب الحافلة التي كانت تقف قرب سوق خيبر الشهير في المدينة.
من جهة أخرى قال مراسل قناة "روسيا اليوم" نقلا عن مصادر طبية ان أعداد المصابين في تزايد، خاصة وان العديد منهم ما زال يقبع تحت انقاض البنايات.
هذا ويعد هذا الإنفجار ثاني اكبر هجوم يستهدف مدينة بيشاور خلال اسبوعين.

من جانبها السلطات الباكستانية ادانت العملية وحملت العناصر المسلحة التي تتخذ من منطقة الحزام القبلي مقرا لها والمنضوية تحت حركة طالبان الباكستانية، حملتها مسئولية الهجمات التي تتعرض لها البلاد، خاصة إقليم الحدود الشمالي الغربي المتاخم للحزام القبلي.
ويربط مراقبون باكستانيون بين التصعيد في الهجمات المتنوعة التي تشنها هذه العناصر واستعدادات الجيش الباكستاني لشن عمليات عسكرية واسعة النطاق لضرب العصب المركزي لحركة طالبان الباكستانية في مقاطعتي وزيرستان الجنوبية والشمالية المتاخمتين للحدود مع أفغانستان.

موسكو تدين بشدة العمل الإرهابي في باكستان

وأدانت وزارة الخارجية الروسية بشدة العمل الإرهابي في بيشاور الباكستانية. وذكرت وزارة الخارجية أن روسيا "تدين بحزم الجريمة الجديدة للمتطرفين في باكستان"، وأعربت عن أملها في أن يفشل الإرهابيون في إحباط جهود إسلام آباد بشأن تحقيق استقرار الوضع السياسي الداخلي. وأعلنت الوزارة أن موسكو مستعدة لمواصلة تقديم المساعدة إلى السلطات الباكستانية في مكافحة الإرهاب.
هذا وكانت البعثة الدبلوماسية الروسية في باكستان قد أعلنت أنه لم يصب أحد من المواطنين الروس بأذى جراء العمل الإرهابي في بيشاور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك