أوسيتيا في الأعمال الفنية الكلاسيكية

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35451/

تعرض في الأكاديمية الروسيةُ للفنون حتى الخامسِ والعشرينَ من شهر أكتوبر الجاري اعمال الفن التشكيلي المعاصر لجمهورية أوسيتيا الشمالية وذلك في إطار الأيام الثقافية لأوسيتيا الشمالية في موسكو.

تعرض في الأكاديمية الروسيةُ للفنون حتى الخامسِ والعشرينَ من شهر أكتوبر الجاري اعمال الفن التشكيلي المعاصر لجمهورية أوسيتيا الشمالية وذلك في إطار الأيام الثقافية لأوسيتيا الشمالية في موسكو.
يعد الرسام والنحات الأوسيتي الشمالي ماهربيك توغانوف، أشهر فنان كلاسيكي في بلاده. ولد في جمهورية أوسيتيا الشمالية عام 1881، لكنه قضى ردحا طويلا من عمره في أوسيتيا الجنوبية حيث أنجز جل أعماله. تلقى ماهربيك علومه في الرسم في أكاديمية الفنون بمدينة  بطرسبورغ على يد إيليا ريبين أشهر فنان روسي في عصره . ثم أكمل دراسته وبحثه في مدينة ميونيخ الالمانية.  ولمكانته في الذاكرة الثقافية للأوسيتيين، سمي المتحف الفني في وطنه باسمه. وما مجموعة اللوحات في هذا المعرض إلا جزء من مقتنيات ذاك المتحف.
لم يكن توغانوف رساما وحسب، فهو إلى جانب ذلك مؤرخ وباحث في الثقافة. وتكمن أهميته الفنية في أنه وظف خبرته وما تلقاه من تعليم في أوروبا،  في إبراز الطابع الذي يميز الشعب الأوسيتي بكل قدراته الثقافية والتراثية.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور
.


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية