التقرير النهائي: اسباب كارثة سايانو - شوشينسكايا ليست عملا ارهابيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35409/

اعلن نيقولاي كوتين رئيس الهيئة الفيدرالية للرقابة في مجال حماية البيئة والتكنولوجيا والذرة ( روس تيخ نادزور )، أعلن بان حادثة محطة سايانو – شوشينسكايا الكهرمائية حصلت نتيجة اسباب عديدة منها ما هو متعلق بالتصميم ومنها في التشغيل والصيانة، مشيرا الى انه ليس هناك اية اثار لعملية ارهابية.

اعلن نيقولاي كوتين رئيس الهيئة الفيدرالية للرقابة في مجال حماية البيئة والتكنولوجيا والذرة ( روس تيخ نادزور )، أعلن بان حادثة محطة سايانو – شوشينسكايا الكهرمائية حصلت نتيجة اسباب عديدة منها ما هو متعلق بالتصميم ومنها في التشغيل والصيانة، مشيرا الى انه ليس هناك اية اثار لعملية ارهابية.
صرح بذلك كوتين في المؤتمر الصحفي يوم السبت 3 اكتوبر/تشرين اول على ضوء التقرير النهائي الخاص بالتحقيقات عن اسباب حادثة محطة سايانو – شوشينسكايا الكهرمائية.
 وكان سيرغي شماتكو وزير الطاقة الروسي قد صرح في وقت مبكر من اليوم ذاته عقب اجتماع اللجنة الحكومية الخاصة باعادة بناء المحطة المذكورة بان " روس هيدرا " وهي ( شركة ادارة المحطات الكهرمائية ) ستخصص عام 2009 ما يقارب من 186 مليون دولار، وحوالي 0.5 مليار دولار في عام 2010 وذلك لاعادة بناء محطة سايانو- شوشينسكايا الكهرمائية.
واضاف الوزير قائلا " تم اليوم التصديق على اللائحة القانونية الخاصة بتنظيم الاعمال في اعادة بناء محطة سايانو – شوشينسكايا الكهرمائية" واعلن عن قرب الانتهاء من تحضير المؤشرات التقنية- الاقتصادية الخاصة بذلك.
واضاف الوزير بانه بعد الانتهاء من تهيئة الوثائق سوف يحدد مقدارالمصاريف اللازمة لاعادة بناء المحطة وقال " حسب تقديراتنا اليوم ستبلغ حوالي 1.3 مليار دولار".
وتجدر الاشارة الى ان الحادث وقع في 17 اغسطس/اب وادى الى مقتل 75 شخصا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)