احمدي نجاد: وسائل الإعلام الغربية تنتهج سياسة ترسيخ الاكاذيب حول ايران

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35401/

افتتح الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد يوم 3 اكتوبر/تشرين الاول في طهران اعمال الدورة الثالثة للجمعية العامة لاتحاد الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية بكلمة اكد فيها دور الاعلام في الدفاع عن قيم وقضايا الامة الاسلامية.

 افتتح الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد يوم 3 اكتوبر/تشرين الاول في طهران اعمال الدورة الثالثة للجمعية العامة لاتحاد الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية  بكلمة اكد فيها دور الاعلام في الدفاع عن قيم وقضايا الامة الاسلامية.
وشدد الرئيس الايراني في كلمته أمام الاجتماع على أن الاعلام الغربي يقوم على ازداوجية المعايير وعدم المصداقية خاصة في تعامله مع الأحداث التي تهم العالم الاسلامي على غرار فضيحة شهيدة الحجاب مروة الشربيني في ألمانيا ، حسب قوله .
وستستمر اعمال الجمعية العامة لاتحاد الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية حتى الـ5 من الشهر الجاري بمشاركة اكثر من 160 مؤسسة اعلامية جماهيرية  من 25 دولة.
واكد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في خطابه على "صدق" بلاده التي اعلنت  بنفسها بناء موقع تخصيب ثان لليورانيوم، وذلك في أول تعليق له على هذا الموضوع منذ المحادثات الرفيعة المستوى التي جرت في جنيف بين إيران والدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي زائداً ألمانيا  حول الملف  النووي لطهران.
وانتقد نجاد الرئيس الاميركي باراك اوباما لانه استغل هذه القضية ضد ايران، وأضاف أن وسائل الإعلام الغربية دأبت على انتهاج سياسة  تروج أن إيران تخفي أسرارا وظلت تكرر ذلك إلى أن ترسخت حملة الأكاذيب هذه في عقول بعض الناس، على حد تعبيره.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)