الخليل.. حكاية تقسيم وفصل عنصري

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35315/

تعاني مدينة الخليل في الضفة الغربية من سياسة تقسيم يصفها الفلسطينيون بالعنصرية، حيث يُمنع الفسطينيون من العبور الى الشوارع المخصصة للمستوطنين، كما يُمنعون من دخول الشوارع المخصصة للجيش.

تعاني مدينة الخليل في الضفة الغربية من سياسة تقسيم يصفها الفلسطينيون بالعنصرية، حيث يُمنع الفسطينيون من العبور الى الشوارع المخصصة للمستوطنين، كما يُمنعون من دخول الشوارع المخصصة للجيش الاسرائيلي.

وتطبق السلطات  الاسرائيلية سياسة الفصل داخل مدينة الخليل ، رغم انه في نهاية عام 2006 اصدر المستشار القضائي للجيش الاسرائيلي في الضفة الغربية قرارا اعلن فيه انه تم اغلاق الشارع بالخطأ، وانه لا يوجد لذلك مبرر قانوني، ويجب عدم منع حركة الفلسطينيين في الشارع. الا ان الجيش الاسرائيلي لا يلتزم بهذا القرار ويواصل  حرمان  الفلسطينيين من حرية الحركة والتنقل كما يشاؤون في مدينتهم هذه ..

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)