بوتين: سيبقى اقتصاد روسيا اقتصاد سوق وليبراليا

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35239/

اعلن رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين بان الاقتصاد الروسي سيبقى اقتصاد سوق وليبراليا بغض النظر عن الازمة العالمية . جاء ذلك في الكلمة التي القاها يوم الثلاثاء 29سبتمبر/ايلول في منتدى " روسيا تدعوكم " االاستثماري الذي تنظمه شركة (في تي بي كابيتال ).

اعلن رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين بان الاقتصاد الروسي سيبقى اقتصاد سوق وليبراليا  بغض النظر عن الازمة العالمية .  جاء ذلك في الكلمة التي القاها يوم الثلاثاء 29سبتمبر/ايلول في منتدى " روسيا تدعوكم " االاستثماري الذي تنظمه شركة (في تي بي كابيتال ).

واشار الى انه بالرغم من الازمة " لم تحدث تاميمات شاملة  ولا النزعة نحو  التنظيم الاداري. لقد حافظنا على حرية حركة رأس المال وتحويل الروبل ،ولدى الحكومة الروسية مايكفي من الاحتياطي والامكانيات لحماية الروبل والنظام المالي ".

احتياطي الذهب والعملات الصعبة
كما اشار بوتين الى ان حجم الاحتياطي الروسي من الذهب والعملات الصعبة حسب معطيات 25 سبتمبر/ايلول عام 2009 يبلغ 413 مليار دولار ، و " سوف لانحافظ عليه فحسب ، بل ونضاعفه " . وقال انه اذا كانت الحكومة الروسية عام 1998 تطلب القروض من المنظمات المالية العالمية – صندوق النقد الدولي والبنك الدولي " فأن  روسيا اليوم تشارك في برامج مساعدة الدول والمناطق التي تأثرت بالازمة".

التضخم
وحول التضخم قال بوتين ان الحكومة الروسية تخطط  لتخفيض مستوى التضخم من 12% في عام 2009 الى 5-7 % عام 2012  ، وان اتخاذ اجرءات صارمة ضد التضخم هي احدى المهام الاساسية للحكومة.

الميزانية
واشار رئيس الوزراء الى ان الميزانية الروسية لعام 2009 سيكون فيها عجز لاول مرة منذ 10 سنوات ، وذكر بهذا الصدد " ان الميزانية الاتحادية لعام 2009 لاول مرة منذ 10 سنوات سيكون فيها عجز بنسبة 8 %  من الناتج القومي الاجمالي، ونرى في ذلك خطورة ، الا انها ليست مميتة "

الطاقة النووية
وأكد رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين بشأن هذا الموضوع  "نحن مستعدون الى توسيع التعاون في مجالي الصناعات الفضائية والطاقة النووية".  واضافة لذلك تحدث بوتين عن الاسبقية في مجال تمويل الاقتصاد الروسي وقال "لنا مصلحة في انشاء مصانع للمعالجة الكاملة للخامات وبناء الماكينات والاتصالات  الهاتفية والبيوتكنولوجية وصناعة الادوية".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم