راسموسن: خطة الرئيس اوباما في التخلي عن الدرع الصاروخية تتجاوب مع رغبات حلف الناتو

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35234/

يرى انديرس فوغ راسموسن الامين العام لحلف شمال الاطلسي، ان خطة الرئيس الامريكي الحالي باراك اوباما في التخلي عن مشروع نشر عناصر الدرع الصاروخية في أوروبا الشرقية، هي افضل من خطة الرئيس السابق جوج بوش.

يرى انديرس فوغ  راسموسن الامين العام لحلف شمال الاطلسي، ان خطة الرئيس الامريكي الحالي باراك اوباما في التخلي عن مشروع نشر عناصر من الدرع الصاروخية في أوروبا الشرقية، هي افضل من خطة الرئيس السابق جوج بوش.

وقال راسموسن  في خطاب القاه  بواشنطن في مركز الابحاث الامريكية "مجلس الاطلسي" يوم 28 سبتمبر/ايلول، انه يقيّم الاجراءات التي  قامت بها الحكومة الامريكية الحالية من مشاورات واجتماعات مع اعضاء حلف شمال الاطلسي، قبل ادلاء الرئيس الامريكي باراك اوباما باعلانه في 17 سبتمبر /ايلول.

 ووصف راسموسن مشروع اوباما الجديد بشأن الدرع الصاروخية في اوروبا بأنه اكثر مرونة وشمولية ويتجاوب مع رغبات جميع الاعضاء في حلف شمال الاطلسي. واضاف ان خطة اوباما الجديدة  تصب في مصلحة اوروبا الشرقية، ويمكن لجميع الدول الاوروبية المشاركة في انجاز هذا المشروع، القادر على حماية الدول الواقعة في القارة الاوروبية.

  راسموسن يشدد على ضرورة الاصلاح في حلف شمال الاطلسي  

من جهة اخرى شدد راسموسن على ضرورة الاصلاح في حلف شمال الاطلسي  قائلا " لقد اتيت لحلف الناتو كإصلاحيّ".  وباشر اندريس فوغ  راسموسن بتكليف هيئة  من 12 خبيرا ترأسهم وزيرة الخارجية الامريكية السابقة مادلين اولبرايت، لتقديم مقترحات حول النظرية الاستراتيجية الجديدة لحلف شمال الاطلسي، وقال انه سيبدأ الربيع القادم في مناقشة  التوصيات  المُقدمة من هذه اللجنة مع باقي الاعضاء في الحلف، للتصديق على وثيقة  المقترحات في قمة الحلف المزعم عقدها الخريف المقبل في البرتغال.

 وقال راسموسن ان من اهم  المسائل التي تتطلب التركيز هي العمل على تطوير القوات المسلحة للدول الاعضاء في الحلف، وخصوصا بما يتعلق  بالوحدات  والقطعات العسكرية المتنقلة، بالاضافة الى الدعم المادي لنشاطات الحلف.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك