روسيا تدعو الى عدم الانقياد الى العواطف بصدد الملف النووي الايراني

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35203/

تدعو موسكو الى عدم الانقياد الى العواطف بصدد الانباء حول قيام طهران بتجربة صواريخ وتسرب المعلومات عن وجود مصنع ايراني ثان لتخصيب اليورانيوم.فيما يؤكد ميخائيل مارغيلوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي ان العقوبات على ايران لا يمكن ان تكون موضوعا للمساومة.

تدعو موسكو الى عدم الانقياد الى العواطف بصدد الانباء حول قيام طهران بتجربة صواريخ وتسرب المعلومات عن وجود مصنع ايراني ثان لتخصيب اليورانيوم. اعلن ذلك يوم 28 سبتمبر/أيلول ناطق باسم الخارجية الروسية مضيفا انه يجب العمل باحتراس وحذر. واكد ان الجانب الروسي يأمل في ان يعطى لقاء جنيف لممثلي مجموعة  "السداسي" ثماره الملموسة وان  يقدم الايرانيون اقتراحاتهم من جانبهم.واشار الناطق الى انه يجب التحقق من المعلومات حول وجود مصنع ايراني ثان في مدينة قم وتحليلها بدون تحيز واتخاذ الخطوات بعد ذلك فقط.

مارغيلوف: العقوبات على ايران لا يمكن ان تكون موضوعا للمساومة
فيما اعلن ميخائيل مارغيلوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي للصحفيين في معرض تعليقه على الاخبار حول بناء مصنع ايراني جديد لتخصيب اليورانيوم انه لا يستبعد قيام المجتمع الدولي بتشديد العقوبات على ايران. واكد قائلا"عندما يتعين الاختيار بين الحرب وتشديد العقوبات فان الاخير يكون مقبولا اكثر".
ودعا مارغيلوف الى عدم اعتبار موقف موسكو من الملف الايراني بمثابة الثمن مقابل امتناع الولايات المتحدة عن نشر عناصر الدرع  الصاروخية في اوروبا الشرقية.
واكد مارغيلوف على ان قضية عدم الانتشار هي من الخطورة البالغة بحيث لا يمكن معالجتها عن طريق المساومة. وان قلق روسيا لا يقل عن قلق الاعضاء الاخرين في النادي النووي بصدد سياسة القيادة الايرانية غير الواضحة في هذا المجال الخطر جدا على العالم.
كما اعاد مارغيلوف الى الاذهان ان روسيا والصين تتخذان موقفا حذرا من فاعلية  العقوبات سواء على ايران او اي بلد آخر لانها تثقل كاهل سكان البلدان التي تفرض عليها العقوبات، بينما لا تخسر شرائحها القيادية الكثير.   

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك