عباس يعتبر الحكومة الاسرائيلية الحالية "مشكلة".. ونتانياهو يطالب الاعتراف بيهودية دولة اسرائيل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35046/

اعتبر الرئيس الفلسطيني محمود عباس حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو "مشكلة" ، مؤكداً أنه "ليست هناك أرضية مشتركة للحديث معها". من جانبه أكد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو انه لن يتراجع عن مطلبه باعتراف الفلسطينيين باسرائيل كدولة يهودية خلال مفاوضات السلام التي تريد الولايات المتحدة احيائها.

اعتبر الرئيس الفلسطيني محمود عباس حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو "مشكلة" ، مؤكداً أنه "ليست هناك أرضية مشتركة للحديث معها".
وذكر عباس في حديث لصحيفة "الحياة" نشر يوم الخميس 24 سبتمبر/أيلول، أن نتانياهو يرفض التفاوض حول القدس ووقف الاستيطان وحق العودة للاجئين، وحتى المرجعية الموجودة في خريطة الطريق. وأوضح الرئيس الفلسطيني أن إسرائيل تريد إقامة دولة فلسطينية بحدود مؤقتة.
ويصر عباس على ضرورة أن ينطلق أي استئناف للمفاوضات من المرجعية التي توصل إليها مع حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود أولمرت في شأن الحدود، وأن تتناول القضايا الأساسية.
وأكد عباس أنه لن يقبل بوقف جزئي للاستيطان "لأنه سيعني أن الاستيطان مستمر"،وقلل من مطالبة إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما بـ"ضبط" الاستيطان ، بعدما كانت تطالب بوقفه.
وفي الوقت نفسه دافع عباس عن اللقاءات التي ستستضيفها واشنطن مطلع الشهر المقبل بين الوفدين التفاوضيين الفلسطيني والإسرائيلي، لافتاً إلى أنه "لا قطيعة بيني وبين الحكومة الإسرائيلية".
نتانياهو يريد الاعتراف بإسرائيل كدولة "يهودية"
أكد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو انه لن يتراجع عن مطلبه باعتراف الفلسطينيين باسرائيل، كدولة يهودية خلال مفاوضات السلام التي تريد الولايات المتحدة احيائها.
وقال نتانياهو في حديث لـ إذاعة "اسرائيل" أذيعت يوم الخميس في اشارة للرئيس الفلسطيني محمود عباس "أخبرت أبو مازن أنني أعتقد أن السلام يتوقف أولا على استعداده أن يقف أمام شعبه ويقول "نحن...ملتزمون بالاعتراف باسرائيل كدولة الشعب اليهودي".
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية