أوباما: الولايات المتحدة ستواصل العمل لإحلال سلام شامل وعادل بين الفلسطينيين والإسرائيليين

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/35005/

أعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما في كلمته امام الدورة الـ 64 للجمعية العامة للأمم المتحدة ان الولايات المتحدة ستواصل العمل من اجل احلال سلام شامل وعادل بين الاسرائيليين والفلسطينيين. واشار اوباما الى اللقاء الثلاثي الذي جمعه الثلاثاء بالرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين ناتنياهو وقال ان هذا اللقاء "حقق بعض التقدم".

أعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما في كلمته امام  الدورة الـ 64 للجمعية العامة للأمم المتحدة ان الولايات المتحدة ستواصل العمل من اجل احلال سلام شامل وعادل بين  الاسرائيليين والفلسطينيين. واشار اوباما الى اللقاء الثلاثي الذي جمعه الثلاثاء بالرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين ناتنياهو وقال ان هذا اللقاء "حقق بعض التقدم".

واضاف اوباما ان الفلسطينين عززوا من جهودهم الخاصة بالامن ، والاسرائليون سهلوا الحركة بالنسبة للفلسطينيين، وطالب  الفلسطينيين بانهاء التحريض ضد اسرائيل.

واعلن ان الولايات المتحدة لن تقبل مشروعية استمرار المستوطنات الاسرائيلية، مشددا على ان الوقت قد حان من اجل استئناف المفاوضات من دون شروط مسبقة.

 وقال "الهدف من المفاوضات  واضح وهو دولتان تعيشان جنبا الى جنب في سلام وامان ..دولة يهودية تعيش في امن وسلام ودولة فلسطينية مستقلة قابلة للنمو على حدود 67 متواصلة الاطراف وليس متقطعة الاطراف ". واضاف ان الولايات المتحدة ستواصل العمل من اجل تحقيق سلام شامل بين اسرائيل ولبنان وسوريا ودول المنطقة.

اما بالنسبة للعراق فاعلن اوباما ان امريكا تقوم بانهاء الحرب وبشكل مسؤول، مضيفا "اننا وضعنا فترة زمنية لسحب القوات الامريكية من كل الاراضي العراقية بحلول نهاية العام 2011".

 أوباما يبدى استعداد بلاده للتعاون مع البلدان الاخرى من اجل قهر تنظيم القاعدة

قال اوباما ان بلاده ستعمل مع البلدان الاعضاء في الامم المتحدة من اجل قهر تنظيم القاعدة والمنظمات المتطرفة المتعاونة معها. واكد ان القاعدة تتحمل المسؤولية عن قتل الالاف من الناس على اختلاف قومياتهم وأديانهم، مضيفا ان هذا التنظيم خطط لتفجير مقر الجمعية العامة للأمم المتحدة. واشار الى ان الولايات المتحدة والبلدان الاخرى تساعد حكومتي افغانستان وباكستان لكي تكتسبا قدرات على القيام بدور رائد في مكافحة الارهاب وضمان الامن لسكان البلدين.

اوباما: سيتعين على كوريا الشمالية وايران تحمل المسؤولية عن خرق الالتزامات الدولية

حذر باراك اوباما كلا من كوريا الشمالية وايران من انهما اذا ما واصلتا خرق الالتزامات الدولية ومضيتا في تطوير برامجهما النووية فانهما سيتعين عليهما تحمل المسؤولية عن ذلك.

وقال اوباما: اذا ستختار حكومتا ايران وكوريا الشمالية طريق تجاهل القواعد الدولية، واذا ستضعان تطوير برامجهما النووية فوق مصالح الاستقرار الاقليمي والامن ورفاهية شعوبهما، واذا لم توليا اهتماما لخطر سباق التسلح في شرق آسيا والشرق الاوسط ، فسيتعين عليهما تحمل تبعات ذلك.

وحسبما اكد اوباما فان من واجب المجتمع الدولي ان يقف جبهة واحدة ازاء هذين البلدين من جراء تصرفاتهما غير الجائزة . وقال اوباما بهذا الصدد " يتعين على العالم ان يتحد ليظهر بان القانون الدولي ليس كلاما فارغا، وان المعاهدات يجب ان تنفذ. وعلينا ان نصر على ان المستقبل يجب الا يكون ممتليء بالخوف".

أوباما يدعو جميع الدول إلى توحيد الجهود في مواجهة التحديات المشتركة

ودعا الرئيس الأمريكي باراك أوباما جميع الدول للتوحد في مواجهة التحديات المشتركة.  وقال أوباما إن مواجهة الإرهاب ومنع انتشار الأسلحة النووية والفقر والأوبئة والتغير المناخي وتسوية النزاعات تتطلب توحيد جهود الدول، مشيرا إلى أن "مصالح الدول والشعوب الآن واحدة" وأن هناك مستقبلا مشتركا لجميع الشعوب.

ونفى أوباما الاتهامات الموجهة إلى الولايات المتحدة بأنها تعتمد على رأيها فقط في سياستها الخارجية.

 أوباما: واشنطن مستعدة للعمل مع روسيا على معاهدة "ستارت"

اعلن الرئيس الامريكي مجددا استعداد ادارته العمل مع روسيا على صياغة معاهدة جديدة حول الاسلحة الاستراتيجية الهجومية ("ستارت").

وقال ان واشنطن ستسعى  الى صياغة معاهدة جديدة مع روسيا من اجل تقليص الرؤوس الحربية الاستراتيجية ومنصات اطلاقها لدى الولايات المتحدة وروسيا تقليصا ملموسا. وأكد أن الولايات المتحدة ستمضي قدما في مسألة ابرام المعاهدة حول حظر التجارب النووية وستواصل العمل مع دول اخرى من اجل ان تصادق هي ايضا على هذه المعاهدة لكي تحظر هذه التجارب الى الابد. 

بان كي مون: المجتمع الدولي يمتلك إمكانية حقيقية لإخلاء العالم من الأسلحة النووية

من جهته قال بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة في افتتاح جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة إن المجتمع الدولي يمتلك إمكانية حقيقية لإخلاء العالم من الأسلحة النووية.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة إن المؤتمر الدولي حول معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية المزمع عقده في مايو/ أيار العام المقبل يمكن أن يحقق تقدما حقيقيا، مشيرا إلى أن روسيا والولايات المتحدة وعدتا بتقليص قدراتهما النووية.

كما أكد بان كي مون في كلمته الموجهة الى المجتمع الدولي ان الازمة المالية والغذائية وقضايا الطاقة وكذلك وباء الانفلونزا وتغير المناخ  ونزع السلاح النووي تعتبر المشاكل الرئيسية التي تواجه  البشرية حاليا. 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)