نتانياهو يرفض وقف الاستيطان كشرط لاستئناف عملية السلام

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/34999/

أكد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو أن وقف الاستيطان لا يمكن أن يعتبر شرطا لاستئناف عملية السلام مع الفلسطينيين، بل يجب أن تحل هذه القضية في إطار المفاوضات. كما دعا نتانياهو المجتمع الدولي الى زيادة الضغط على إيران لانها ضعيفة جدا في المرحلة الراهنة ، حسب اعتقاده.

أكد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو أن وقف الاستيطان لا يمكن أن يعتبر شرطا لاستئناف عملية السلام مع الفلسطينيين، بل يجب أن تحل هذه القضية في إطار المفاوضات.
ونوه نتانياهو في حديث مع قناتي "أي-بي-سي" و"سي-ان-ان" الأمريكيتين، عقب قمة جمعته في نيويورك مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس برعاية الرئيس الأمريكي باراك أوباما ، بانه لا يعتبر حكومته مقيدة بوعود الحكومات السابقة حول تسوية المسائل السياسية وقضية تقسيم الاراضي، داعيا القيادة الفلسطينية الى العمل معا من أجل بناء اقتصاد فلسطيني مزدهر.

كما جدد رئيس الحكومة الاسرائيلية موقفه من تقسيم القدس، مشيرا الى أن تل أبيب لن تقبل بإنشاء "سور برلين جديد" في القدس. وأعاد الى الأذهان أن اسرائيل تعتبر الاعتراف باسرائيل كدولة يهودية من قبل الدول العربية، شرطا أساسيا للتسوية النهائية.
نتانياهو: أيران في أضعف حالاتها
دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو المجتمع الدولي الى زيادة الضغط على إيران لانها ضعيفة جدا في المرحلة الراهنة.

وقال نتانياهو: "اعتقد ان أفضل طريق لحل الأزمة اليوم هو ما اسمته وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون عقوبات تشل ايران... والاقتصاد الإيراني مثلا يعتمد على استيراد البنزين".

وذكر نتانياهو إنه يريد اقتناع المجتمع الدولي بأهمية ممارسة ضغوط قوية على إيران، مضيفا أن "النظام الإيراني أضعف الآن من أي وقت مضى وهو غير مدعوم من الشعب".
وتفادى رئيس الوزراء الاسرائيلي سؤالا عن احتمال شن هجوم اسرائيلي على إيران، قائلا : "لن أخوض في الامور الافتراضية".

وذكر نتانياهو ان اسرائيل شأنها شأن أي دولة اخرى تحتفظ بالحق في الدفاع عن النفس، وأكد مجددا مساندته لموقف الرئيس الامريكي القائل بان كل الخيارات محل دراسة في التعامل مع ايران.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية