الوكالة الذرية تعرب عن قلقها حيال قدرة إسرائيل النووية لأول مرة منذ عام 1991

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/34800/

صادق أعضاء الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوم الجمعة 18 سبتمبر/ايلول في دورتها الـ 53، صادقوا على قرار ينتقد البرنامج النووي الإسرائيلي للمرة الأولى منذ إطلاق هذا البرنامج أواخر خمسينات القرن الماضي. وقد وصف رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي اعتماد القرار بـ " لحظة النصر".

صادق أعضاء الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوم الجمعة 18 سبتمبر/ايلول في دورتها الـ 53، صادقوا على قرار ينتقد البرنامج النووي الإسرائيلي للمرة الأولى منذ إطلاق هذا البرنامج أواخر خمسينات القرن الماضي. ويعرب القرار عن القلق العميق إزاء القدرات النووية الإسرائيلية.

وقد تم التصويت  بالاغلبية على القرار الذي تقدمت به مجموعة من الدول العربية التي تمكنت من تحقيق ذلك لأول مرة منذ 1991، ويدعو القرا اسرائيل الى الانضمام الى معاهدة حظر انتشار الاسلحة النووية، ووضع نشاطاتها النووية تحت رقابة الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وقد صوتت 49 دولة  لصالح القرار، وهي بالاضافة الى الدول العربية مجموعة من الدول النامية، وكذلك روسيا والصين، فيما عارضته 45 دولة، معظمها دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي وكذلك الولايات المتحدة الامريكية، بينما امتنعت 16 دولة عن التصويت.
يذكر أن إسرائيل هي الدولة الوحيدة في الشرق الأوسط غير الموقعة على معاهدة حظر الانتشار النووي. ولا تسمح اسرائيل للوكالة الدولية للطاقة، الا بشكل محدود لمراقبة نشاطاتها النووية. ولا تؤكد القيادة الاسرائيلية الشبهات  حول امتلاك لأسلحة نووية، كما انها لا تنفي ذلك.
 وقد وصف رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية، نائب رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية علي اكبر صالحي، الذي يشارك في الدورة، وصف اعتماد القرار بـ " لحظة النصر".
واضاف صالحي انه "يبقى الأمل في أن تعيد الدول الغربية النظر في سياساتها المتبعة خلال العقود الأخيرة، وان تفتح صفحة جديدة".
واضاف رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية انه يجب على اسرائيل تدمير أسلحتها النووية على الفور. ومن الممكن ان تتخذ تدابير صارمة ضد اسرائيل، فيما إذا لم يحدث ذلك، حتى انعقاد الدورة القادمة للوكالة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية