راسموسن يدعو روسيا للضغط على إيران لإرغامها على التخلي عن طموحاتها النووية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/34787/

دعا الأمين العام لحلف شمال الأطلسي أندرس فوغ راسموسن روسيا إلى الضغط على إيران سياسيا ودبلوماسيا لإرغامها على التخلي عن طموحاتها النووية. كما دعا راسموسن إلى التعاون مع موسكو في مجال الدفاع المضاد للصواريخ.

دعا الأمين العام لحلف شمال الأطلسي أندرس فوغ راسموسن روسيا إلى الضغط على إيران سياسيا ودبلوماسيا لإرغامها على التخلي عن طموحاتها النووية. كما دعا راسموسن إلى التعاون مع موسكو في مجال الدفاع المضاد للصواريخ.

وقال الأمين العام للناتو في كلمته في مؤتمر صحفي عقد في 18 سبتمبر/ أيلول ببروكسل إن روسيا هي الأخرى مهتمة بتخلي طهران عن طموحاتها في هذا المجال.

تطوير التعاون بين روسيا والناتو

وأكد راسموسن أن روسيا والناتو لهما خبرات كبيرة في مجال الدفاع المضاد للصواريخ، داعيا إلى توحيد هذه الخبرات وتطوير التعاون في هذا المجال.

ورحب الأمين العام للناتو بالقرار الأمريكي بشأن التخلي عن نشر الدرع الصاروخية في أوروبا، وأكد أن انتشار تكنولوجيات الصواريخ البالستية يقلق دول الناتو وروسيا على حد سواء. وأضاف راسموسن أنه يجب البحث عن سبل مواجهة هذا الخطر بشكل مشترك.

انضمام جورجيا وأوكرانيا إلى حلف الناتو

وقال الأمين العام للناتو إن أوكرانيا وجورجيا غير مستعدتين في الوقت الحاضر للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي، لكنه أكد في ذات الوقت إن قرار قمة بوخارست حول إمكانية انضمام البلدين إلى الناتو لا يزال قائما. وأشار راسموسن إلى ضرورة إقناع موسكو بأن توسع الناتو لا يهدد أمن روسيا.

خبير عسكري: روسيا مهتمة بمنع امتلاك إيران أسلحة نووية وبالتعاون مع واشنطن والناتو في مجال الدفاع المضاد للصواريخ

يرى الخبير العسكري الروسي فيكتور ليتوفكين أنه لا يمكن القول بأن واشنطن تخلت عن نشر الدرع الصاروخية في شرق أوروبا مقابل مساعدة موسكو في الضغط على إيران في قضية ملفها النووي. وقال ليتوفكين إن روسيا لا تريد قيام إيران نووية على حدودها، لذلك فإن موسكو تؤيد جهود المجتمع الدولي الرامية إلى منع إيران من امتلاك أسلحة نووية. وأضاف ليتوفكين أن روسيا مستعدة للتعاون مع غيرها من الدول في هذا المجال، إلا أنها في ذات الوقت مهتمة بمساعدة طهران على الاستخدام السلمي للطاقة الذرية.

وفي موضوع التعاون في مجال الدفاع المضاد للصواريخ قال الخبير العسكري إن روسيا كانت قد تعاونت مع حلف الناتو في مجال إنشاء منظومة مضادة للصواريخ  في أوروبا، قبل أن قام حلف الناتو باعتماد خطة إدارة بوش حول نشر عناصر الدرع الصاروخية في أوروبا. أما الآن، وبعد تخلي الإدارة الأمريكية الجديدة عن هذه الخطة، فإن ليتوفكين يرى أنه يمكن تطوير التعاون بين كل من روسيا والولايات المتحدة وحلف الناتو بشأن إنشاء منظومة متحركة مضادة للصواريخ، قادرة على إسقاط الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى.

للمزيد من التفاصيل في المقابل المصورة مع فلاديمير يفسييف الخبير في قضايا الدفاع الصاروخي من معهد الإقتصاد العالمي والعلاقات الدولية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك