الزعماء الاوروبيون يرحبون بتخلي واشنطن عن خططها بصدد نشر عناصر الدرع الصاروخية في شرق أوروبا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/34767/

رحب العديد من زعماء الاتحاد الاوروبي بقرار الرئيس الامريكي باراك اوباما بالتخلي عن خطط واشنطن بصدد نشر عناصر الدرع الصاروخية في شرق أوروبا. واعتبروا ذلك مؤشرا على التقارب مع روسيا.

رحب العديد من زعماء الاتحاد الاوروبي بقرار الرئيس الامريكي باراك اوباما بالتخلي عن خطط واشنطن بصدد نشر عناصر الدرع الصاروخية في شرق أوروبا. واعتبروا ذلك مؤشرا على التقارب مع روسيا.
فمن جانبها قالت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل "ان هذه الخطوة هي علامة على التقارب بين الغرب وروسيا". واضافت "ارى في قرار اليوم شعاع امل في التغلب على الصعوبات الحالية في العلاقات مع روسيا".
ومن جهته قال الرئيس الفرنسي نيقولا ساركوزي في مؤتمر صحفي عقده في ختام القمة: انني اعتبر قرار الولايات المتحدة "رائعا". وأعرب عن أمله في أن تقوم روسيا " بتقييم هذه الالتفاتة من جانب الرئيس باراك أوباما". واضاف ان هذا هو "الحل الأمثل لجميع وجهات النظر، وآمل ان يولي اصدقاؤنا الروس أهمية كبيرة الى هذا القرار ".
ومن جهة اخرى، اكد رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون في مؤتمر صحفي على هامش القمة الأوروبية في بروكسل، " انه يدعم بالكامل قرارالولايات المتحدة بالتخلي عن مشروعها لنشر الدرع المضادة للصواريخ في اوروبا". وقال براون  "ادعم بالكامل القرار الذي اتخذه الرئيس باراك اوباما اليوم". واضاف ان "منع انتشار الاسلحة النووية لا يزال يمثل مكانة اولية بالغة الاهمية بالنسبة لبريطانيا".
وفي المقابل ، اعرب قادة  تشيكيا وبولندا في اجتماع بروكسل عن "الولاء التام" للولايات المتحدة، كما يقول المراقبون.
واشار رئيس الوزراء التشيكي يان فيشر ان الى انه"لا يوجد سبب لتغيير العلاقات مع الولايات المتحدة وخاصة فيما يتعلق بقرار الرئيس الامريكي باراك اوباما رفض نشر منظومة الدرع الصاروخية على الاراضي التشيكية". وقال في حديث للصحفيين "ان علاقاتنا مع الولايات المتحدة لا تزال ممتازة ، ونحن حلفاء وشركاء موثوق بهم ".
من جهته ، قال الرئيس التشيكي فاتسلاف كلاوس "ان  خطوة الحكومة الاميركية لم تكن غير متوقعة بالنسبة لأولئك الذين يراقبون عن كثب تطور الاحداث في الاشهر الاخيرة ". لكنه شدد على " قناعته بنسبة مائة بالمائة بأن خطوة الولايات المتحدة هذه لا تعني فتور علاقاتها مع تشيكيا".
وبدوره قال رئيس الوزراء البولندي دونالد توسك "ان هذا القرار هو من اختصاص رئيس الجمهورية وحكومة الولايات المتحدة ".

جاءت هذه التصريحات في اجتماع الزعماء في القمة الاوربية في بروكسل والتي عقدت لبحث ملف الازمة الاقتصادية. وتجدر الاشارة الى ان قضايا نشر الدرع الصاروخية الامريكية تتصدر ايضا الملفات التي يبحثها الزعماء الاوروبيون في القمة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك