انتعاش تدريجي للاقتصاد الروسي

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/34707/

قال النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي إيغور شوفالوف في 16 سبتمبر/ أيلول أن إقتصاد روسيا سيعود بحلول عام 2012 إلى مستواه، الذي شهدته البلاد قبل بدء الأزمة المالية العالمية.

قال النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي إيغور شوفالوف أن إقتصاد روسيا سيعود بحلول عام 2012 إلى مستواه، الذي شهدته البلاد قبل بدء الأزمة المالية العالمية.
أعلن شوفالوف ذلك أثناء جلسة مجلس الدوما، حيث قدم خلالها تقريرا حول سير الأمور في مجال تنفيذ الإجراءات الرامية لمكافحة الأزمة المالية الراهنة في روسيا.
وأضاف شوفالوف: "نؤكد أن إعادة إعمار إقتصاد البلاد بعد آثار الأزمة المالية العالمية ستنتهي بحلول عام 2012"، مشيرا إلى "أننا نعتبر أن المرحلة الحادة من الأزمة قد فاتت"، غير أن شوفالوف لم يستبعد إحتمال تدهور الوضع الإقتصادي في روسيا، مشددا على "أنه رغم ذلك ندخل تدريجيا في مرحلة إعادة إعمار الإقتصاد".
وتوقع شوفالوف أن معدلات التضخم لا تتجاوز نسبة 11% في العام الجاري، مشيرا إلى أن حزمة الإجراءات، التي اتخذتها الحكومة، حالت دون انهيار القطاع المصرفي الروسي، ونجحت في إبقائه موضع ثقة للمواطنين. واوضح شوفالوف أن الحكومةَ الروسية قدمت حوالي مليار ومئتي مليون دولار دعما لقطاع السيارات الوطني، الذي تأثر بصورة كبيرة نتيجة الأزمة.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم