مستشار الرئيس الإيراني: طهران لن تسمح بتهديدها أثناء المفاوضات

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/34698/

قال علي أكبر جوانفكر المستشار الإعلامي للرئيس الإيراني إن طهران قوة نووية، ولن تسمح بتهديدها أثناء المفاوضات حول ملفها النووي. بدوره قال وزير النفط الايراني مسعود مير كاظمي ان ايران جاهزة لاي عقوبات دولية ضدها.

قال علي أكبر جوانفكر المستشار الإعلامي للرئيس الإيراني إن طهران قوة نووية، ولن تسمح بتهديدها أثناء المفاوضات حول ملفها النووي. بدوره قال وزير النفط الايراني مسعود مير كاظمي ان ايران جاهزة لاي عقوبات دولية ضدها.

وأكد جوانفكر في حديث مع وكالة الأنباء الفرنسية أنه يجب على الغرب قبول وجود إيران النووية، وإجراء مفاوضات مع إيران النووية. كما أكد مستشار الرئيس الإيراني أن بلاده تلتزم بجميع الاتفاقات الدولية في المجال النووي وترغب في أن تراعي مجموعة الوسطاء الدوليين الستة حقوق إيران في هذا المجال وغيرها من الحقوق.

وانتقد جوانفكر سياسية الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي "يتحدث عن تغيير الموقف، لكنه لم يتخذ أي خطوات محددة" في هذا الاتجاه.

كما أكد مستشار الرئيس الإيراني أن إيران لا تنوي بحث قضية ملفها النووي في المفاوضات مع مجموعة الوسطاء الدوليين في الأول من الشهر المقبل، موضحا أن المفاوضات ستدور حول المقترحات الإيرانية، ولن تمس القضية النووية الإيرانية.

هذا ويذكر أن وزارة الخارجية الروسية قد وصفت مقترحات إيران بشأن ملفها النووي، وغيرها من التحديات العالمية، والتي تسلمها الوسطاء الدوليون الستة، بأنها غير بناءة ومخيبة للآمال.

ايران جاهزة لاي عقوبات دولية ضدها

من جانبه قال وزير النفط الايراني مسعود مير كاظمي "نحن جاهزون لاتخاذ الخطوات اللازمة في حال حظر توريد البنزين الى ايران. لقد أنشأنا احتياطيات كافية من البنزين ووقعنا مع بعض الدول عقودا تتعلق بشرائنا هذا النوع من الوقود".

هذا وينظر الغرب الى اتخاذ عقوبات اضافية ضد جمهورية ايران الاسلامية، في حال امتنعت الاخيرة عن المباحثات بشأن ملفها النووي، و تتعلق تلك العقوبات بمنع توريد المشتقات النفطية الى ايران.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك