أكثر من 30 قتيلا وعشرات المفقودين في فيضانات تركيا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/34435/

ارتفعت حصيلة ضحايا الفيضانات التي اجتاحت شمال غربي تركيا إلى 31 شخصا وذلك في مدينة اسطنبول وضواحيها وفي ولاية تيكيرداغ. وقد بدأت إدارة خدمات المرافق العامة بعمليات إزالةِ مخلفات السيول من الشوارع، وسط توقعات باستمرارِ هطول أمطار غزيرة خلال اليومين القادمين.

ارتفعت حصيلة ضحايا الفيضانات التي اجتاحت شمال غربي تركيا إلى 31 شخصا وذلك في مدينة اسطنبول وضواحيها وفي ولاية تيكيرداغ. وقد بدأت إدارة خدمات المرافق العامة بعمليات إزالةِ مخلفات السيول من الشوارع، وسط توقعات باستمرارِ هطول أمطار غزيرة خلال اليومين القادمين.
ووصفت الأمطار بأنها الأغزر خلال السنوات الثمانين الاخيرة، وقد شُلّت الاربعاء الماضي الحياة في اسطنبول كبرى المدن التركية وكذلك ولاية تيكيرداغ شمال غربي تركيا. حيث أوقعت الفيضانات أكثر من 30 قتيلا وأعدادا من المفقودين.
وبلغ منسوب المياه في اماكن مختلفة من اسطنبول نحو مترين واسفر عن تخريب المنازل والمكاتب، وقطع طرقا سريعة تؤدي الى المطار وتربط المدينة باليونان وبلغاريا. ووجد العشرات من سائقي الشاحنات وركاب السيارات والحافلات انفسهم محاصرين في بحر من المياه.
بدورها افادت دائرة الطوارئ التركية بأن عمليات الانقاذ والبحث عن المفقودين شاركت فيها 6 مروحيات و228 سيارة و32 زورقا وأكثر من ألف فرد من وحدات الانقاذ والامن المدني والشرطة وفرق الاسعاف.
وبحسب التقديرات الأولية  فان الفيضانات التي اجتاحت اسطنبول اسفرت عن غرق 1700 منزل والإضرار بالعديد من العمارات السكنية المتعددة والمدارس. وتوقع خبراء مستقلون ان تصل الخسائر المادية التي تكبدتها المدينة الى 90 مليون دولار.
من جانبه اعلن معهد الارصاد الجوية التركي ان منسوب هطول الامطار في المدينة خلال اليومين الاخيرين تجاوز 13 سم، اي ما يعادل معدل الهطول خلال 5  أشهر. لكن يبدو ان الطبيعة لا تنوي التوقف عند ذلك بل ستواصل استعراض قوتها، إذ حذرت السلطات من استمرار هطول الامطار الغزيرة في اسطنبول وإمكانية وقوع فيضانات جديدة في مناطق تركية أخرى.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك