لجنة الحوار اليمنية تقدم مشروع إنقاذ وطني والسلطة تعتبرها محاولة إنقلابية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/34313/

رفض الحزب اليمني الحاكم وثيقة الإنقاذ الوطني التي قدمتها لجنة الحوار الوطني اليمنية، التي يرأسها محمد سالم باسندوه، يوم الإثنين 7 سبتمبر/ أيلول، بهدف معالجة الأزمات التي تعصف باليمن وفي مقدمتها الاقتتال بين الجيش والحوثيين، والأزمة السياسية التي تشهدها البلاد، بالإضافة إلى مكافحة الارهاب. واعتبر الحزب الوثيقة محاولة إنقلابية من المعارضة.

أعلنت لجنة الحوار الوطني اليمنية، التي يرأسها محمد سالم باسندوه، يوم الإثنين 7 سبتمبر/ أيلول  وثيقة إنقاذ لمعالجة الأزمات التي تعصف باليمن وفي مقدمتها الاقتتال بين الجيش والحوثيين، والأزمة السياسية التي تشهدها البلاد، بالإضافة إلى مكافحة الارهاب.
وقال المحلل السياسي محمد الغباري في إتصال مع قناة " أن روسيا اليوم" أن هذه الوثيقة تتضمن إعادة بناء الدولة بشكل كامل على أسس فيدرالية، واقتراح تغيير  طبيعة النظام السياسي، والغاء الحصانة الدستورية الممنوحة لرئيس الجمهورية وكبار الوزراء والقضاة وأعضاء البرلمان.
كما تعنى الوثيقة بمعالجة التوتر في صعدة عن طريق الحوار وإزالة رواسب حرب 1997، التي هزمت فيها قوى الحزب الإشتراكي، ومعالجة كل الآثار التي نجمت عن هذه الحرب.
وأضاف المحلل بان الحزب الحاكم رفض هذه الوثيقة، معتبرا إياها محاولة إنقلابية من قبل المعارضة للإستيلاء على السلطة.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية