اعتقال مالك سفينة "إليندن" التي تسبب غرقها بمقتل 15 سائح بلغاري

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/34230/

صرّح الرئيس البلغاري غيورغي بيرفانوف أنّه تمّ اعتقال مالك السفينة "إليندن" في مقدونيا، التي تسبب غرقها نهار السبت 5 سبتمبر/أيلول في بحيرة "أورخيد" بمقتل 15 سائح بلغاري

صرّح الرئيس البلغاري غيورغي بيرفانوف أنّه تمّ اعتقال مالك السفينة "إليندن" في مقدونيا، التي تسبب غرقها نهار السبت 5 سبتمبر/أيلول في بحيرة "أورخيد" بمقتل 15 سائح بلغاري

 واوضّح بيرفانوف أنّ التحقيق سوف يجرى من قبل الطرفين البلغاري و المقدوني. وسوف يقوم رجال الانقاذ المقدونيّون بتزويد الطرف البلغاري بالفيديو الذي سجّل عليه الكشف عن السفينة الغارقة. وحسب المعلومات الأوّليّة، فأنّ عطل في نظام التوجيه بالاضافة الى الزيادة في الوزن تسبب في غرق السفينة .

وقد ناقش رؤساء الوزراء المقدوني و البلغاري المسألة خلال مخابرة هاتفية، وسيتم ارسال طائرة خاصة لنقل جثث الضحايا الى بلغاريا.

من جهتها وعدت الحكومة البلغاريّة بتقديم مساعدات  مادّيّة بقيمة 5 آلاف يورو لكلّ أسرة من اسر الضحايا الخمسة عشر. فيما أعلِن نهار الإئنين 7 سبتمبر/أيلول  يوم حداد في بلغاريا.

 يذكر ان الحادث وقع في بحيرة "أورخيد" نهار السبت 5 سبتمبر/أيلول حوالي 12:20 بتوقيت موسكو، حيث انقلبت  السفينة التي كان على متنها 55 سائح بلغاري فجأة و غرقت، الامر الذي ادى الى مقتل 15 شخصا، فيما تم انقاذ 40  آخرين.

ونقل السوّاح الذين تمّ إنقاذهم إلى بلدهم على متن طائرة حكوميّة، حيث قدمت لهم في صوفيا المساعدة الطبيّة و النفسيّة، وتم اسعاف عشرة أشخاص في الأكاديميّة العسكريّة الطبيّة.

تجدر الاشارة الى  أنّ بحيرة "أورخيد" هي من أشهر المعالم السياحيّة في مقدونيا، و تستقبل عدداً هائلاً من السوّاح سنويّاً.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك