مصر.. الحفاظ على معدل النمو وارتفاع في معدلات البطالة في ظل الأزمة المالية

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/34201/

تمكنت الحكومة المصرية، بعد مرور عام على الازمة المالية وظهور بوادر انتعاش في الاقتصاد العالمي، من الحفاظ على معدل نمو يبلغ زهاء 5%، ولكن الأزمة كشفت في الوقت نفسه عن ارتفاع معدلات البطالة إلى 10%.

تمكنت الحكومة المصرية، بعد مرور عام على الازمة المالية وظهور بوادر انتعاش في الاقتصاد العالمي، من الحفاظ على معدل نمو يبلغ زهاء 5%، ولكن الأزمة كشفت في الوقت نفسه عن ارتفاع معدلات البطالة إلى 10%.

فمع مرور عام على الازمة المالية العالمية تقول الحكومة المصرية انها حافظت على معدل نمو يبلغ 4,7%  ، لكنها فى الوقت نفسه كشفت  عن خسارة 11 مليار دولار من النشاط الانتاجى العينى منها 39 % استثمارات اجنبية مباشرة تقدر بـ 5,1 مليار دولار، بالاضافة الى  انخفاض بنحو مليار دولار فى تحويلات المصريين العاملين بالخارج. وهذا واقع يكشف عن انخفاض معدل الاستثمار بنسبة  19,3% من اجمالى الناتج المحلى للعام المالى 2008 - 2009.

وتبقى الحكومة المصرية قلقة وحذرة، بالرغم من تفاؤل مسؤوليها، خاصة مع انخفاض الدخول فى قطاعات السياحة بمقدار 435 مليون دولار وحوالى 3.5 مليار دولار فى قطاع الصادرات البترولية ، بالاضافة الى انخفاض ملحوظ في دخل قناة السويس.
واقع ينتظر تعافى الاقتصاد العالمى اولا لجذب استثمارات جديدة تكون عوضا عن الخسائر التى لحقت بالاقتصاد خلال عام. لكن وجود 41%من السكان فى نطاق الفقر يظل انعكاسا للدور الحكومى فى كيفية توزيع اكثر من مليارى دولار لدعم الفقراء.

 وما يزيد الامور تعقيدا و يجعل الحاجة ملحة لجذب استثمارات جديدة هو معدل البطالة الذى وصل الى 10 % منذ حوالى ثلاثة  اعوام.

للمزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم