اسرائيل تعد لمشاريع استيطانية اضافية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/34189/

استبقت اسرائيل الإتفاق المرتقب مع واشنطن على تجميد الإستيطان في الضفة الغربية بالإعلان عن خطة لمشاريع استيطانية اضافية. وعبّرت الولايات المتحدة عن أسفها لهذه الخطة وأعتبرتها ناسفة لجهود استئناف مفاوضات السلام في المنطقة.

استبقت اسرائيل الإتفاق المرتقب مع واشنطن على تجميد الإستيطان في الضفة الغربية بالإعلان عن خطة لمشاريع استيطانية اضافية. وعبّرت الولايات المتحدة عن أسفها لهذه الخطة وأعتبرتها ناسفة لجهود استئناف مفاوضات السلام في المنطقة.

وجاء قرار حكومة نتنياهو هذا بعد أن عاد مبعوثاه اسحاق مولكو ومايك هيرتسوغ إلى تل أبيب قادمين من واشنطن حيث أجريا هناك محادثات مع الجانب الامريكي وصفها الجانبان بالصعبة وتناولت تجميد الاستيطان.

ويصل الأربعاء المقبل جورج ميتشيل الى اسرائيل، في جولة كان يفترض ان تتمحور حول خطة وقف الإستيطان ليتبعها اتفاق حول مسار التفاوض، ولكن يبدو ان اسرائيل حسمت خطتها، وكان ما نشر عن ديوان رئيس الحكومة الاسرائيلية بان نتانياهو على وشك إقرار بناء مئات الوحدات السكنية الجديدة في الضفة الغربية  قبل بدء التجميد وهو عدد يضاف إلى 2500 وحدة تواصل إسرائيل بناءها في هذه الأثناء.

الإستيطان الذي يعتبره الفلسطينيون وحتى الأمريكيون حاليا بأنه لا يصب في مصلحة عملية السلام ارفقه  وزير الخارجية الاسرائيلي أفيغدور ليبرمان بالقول إنه  ينوي شطب القضية الفلسطينية من قاموس وزارته.

وقد لا يرتقي الإختلاف الأمريكي الإسرائيلي بوجهات النظر حول الإستيطان الى مستوى الخلاف، ولكن الخلاف يبدو انه على ادارة ملفات المنطقة ومنها الفلسطيني والإيراني، وليس واضحا بعد في اي مسار تقع حسابات الربح والخسارة عند اوباما الحامل لشعار التغيير.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك