اكتشاف المجرّة الأكثر بعدا

الفضاء

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/34121/

اكتشف علماء الفلك في أعماق الكون أكبر مجرّة تبلغ المسافة إليها 12.8 مليار سنة ضوئية، و أبعد ثقب أسود فائق من كلّ الكواكب التي تم اكتشافها لحد الان. وتزن المجرة مليار سنة شمسية باستخدام المنظار "سوبارو" الموجود في هاواي.

اكتشف علماء الفلك في أعماق الكون أكبر مجرّة تبلغ المسافة إليها 12.8 مليار سنة ضوئية، و أبعد ثقب أسود فائق من كلّ الكواكب التي تم اكتشافها لحد الان. وتزن المجرة مليار سنة شمسية باستخدام المنظار "سوبارو" الموجود في هاواي.

ويعتبر رئيس فريق الأبحاث الذي قام باكتشاف المجرة عالم الفلك من جامعة هاواي توموتسوغو غوتو ". ومن المثير للدهشة أن تلك المجرّة العملاقة كانت موجودة   بالفعل عندما لم يكن عمر الكون إلّا حوالي واحد من ستة عشر مما هو عليه الان، و أنّ المجرّة تحتوي على ثقب اسود يفوق الشمس بمليار مرّة ". ووفقا للعلماء، فان المجرّة والثقب الأسود قد تشكّلا بسرعة كبيرة عند بداية الكون.

ويتضح من حديث لأحد أصحاب الإكتشاف  انه  "شهدنا تشكيل مشترك لثقب أسود هائل ولمجرّة ، وهذا الاكتشاف يفتح نافذة جديدة لدراسة تطور المجرّات سويّة مع الثقوب السوداء في بداية تشكيل الكون".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم