بوتين يشير إلى ضرورة تطوير العلاقات مع بولندا على أساس الاحترام المتبادل

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/33993/

أشار رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين خلال مباحثاته مع نظيره البولندي دونالد توسك في 1 سبتمبر/أيلول بوارسو، اشار إلى ضرورة تطوير العلاقات السياسية والاقتصادية بين البلدين على أسس الاحترام المتبادل والبراغماتية.

في مؤتمر صحفي عقد اثر مباحثاته  مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين بوارسو  يوم  1 من سبتمبر/أيلول وصف رئيس الحكومة البولندية دونالد توسك هذه المباحثات بانها تتسم باهمية بالغة بالنسبة للدولتين، مشيراً بشكل خاص الى مناقشة المسائل الموجعة في تاريخ البلدين.

وقال توسك "ان الجانبين يريان انه يجب ليس فقط معرفة الحقيقة عن منابع الاحداث السلبية بيننا، بل ونود ترسيخ الثقة بين ساسة بلدينا وشعبينا".
واعلن توسك خلال المباحثات ان الموقف الحكيم والنزيه من احداث الحرب سيساعد على تنمية العلاقات الجيدة بين البلدين.  فيما اكد فلاديمير بوتين من جانبه ان التعاون الاقتصادي سينتفع من ذلك. وذكر ان البلدين حققا في عام 2008 اعلى مستوى في الصلات التجارية والاقتصادية، وان روسيا اصبحت الشريك التجاري الثاني لبولندا بعد المانيا. وعبر عن سروره لواقع احراز بولندا مؤشرات جيدة في الاقتصاد رغم الازمة المالية العالمية، اذ شهد اقتصادها نموا قدره 1.4 %. وقال بوتين "إن وتيرة ومضمون العلاقة بين روسيا وبولندا تتغير نحو الافضل. في السابق كانت العلاقة ليست في افضل احوالها. واريد الاشارة الى اننا لم نكن السبب في تدهورها. سعينا دائما الى اعادة هذه العلاقة الى ما كانت عليه في البداية وجعلها إيجابية. ونحن نشكر الحكومة البولندية الحالية على أننا وجدنا في شخص رئيس وزرائها وزملائه شركاء نستطيع العمل معهم. ونحن لم نجد امكانية العودة الهادئة والطيبة وغير المسيسة الى مشاكل الماضي فحسب، وإنما امكانية تطوير العلاقات السياسية والاقتصادية على أسس الاحترام المتبادل والبراغماتية".
كما افاد توسك للصحفيين انه بحث مع بوتين مسائل التعاون الاقتصادي بين البلدين. وقال "اكدنا مرة اخرى ان مسائل الغاز الروسي لا يمكن ان تكون موضوعاً سياسياً، بل يجب تناولها انطلاقا من احترام مصالح الاطراف". ويرى انه تتوفر حاليا فرصة لاختتام المباحثات حول الغاز في اسرع وقت والتوقيع على الإتفاقية بخصوصه. وشدد توسك على أن الطرفين الروسي والبولندي مهتمين بتوقيع الإتفاقية المذكورة في أسرع وقت ممكن، مضيفا أن ذلك سيحدث، على الأرجح، في خريف العام الجاري. بدوره أشار رئيس الوزراء الروسي إلى ضرورة مراجعة قضايا الفساد في الإتفاقية حول امدادات الغاز الروسي إلى بولندا والتي تم توقيعها سابقا.
وأكد توسك عدم معارضة بلاده لمشروع "السيل الشمالي" لنقل الغاز الروسي إلى أوروبا عبر بحر البلطيق، ولكنها ستقدم بعض العروض والأفكار حول هذا المشروع. في غضون ذلك أكد رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين أن روسيا ستواصل تأمين امدادات النفط والغاز إلى بولندا بالكامل.
كما قال بوتين إن روسيا قد تسمح للخبراء البولنديين بدخول ارشيفها التاريخي، اذا قام الطرف البولندي بخطوة مماثلة، مشددا على أنه ينبغي على الخبراء بحث أسباب بدء الحرب العالمية الثانية.

توقيع اتفاقيات جديدة بين روسيا وبولندا       
وقعت روسيا وبولندا يوم 1 سبتمبر/أيلول على ثلاث وثائق خاصة بالملاحة وخزن الوقود النووي المستنفد  والتعاون في مجال الثفافة. وجرى ذلك بحضور رئيسي حكومتي البلدين فلاديمير بوتين ودونالد توسك.

وقد وقعت وزارتا خارجية البلدين على اتفاقية حول الملاحة في خليج كالينينغراد. ووقعت الوكالة الروسية للطاقة الذرية مع وزارة الاقتصاد البولندي اتفاقية حول نقل الوقود النووي المستنفد من المفاعل البولندي للابحاث العلمية الى روسيا. فيما وقعت وزارتا الثقافة الروسية والبولندية بروتوكولا حول التعاون خلال الفترة 2009 ـ 2012.

يمكنكم الاطلاع على المزيد من التفاصيل حول العلاقات الروسية البولندية

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)