وفاة زعيم المجلس الإسلامي الأعلى في العراق إثر مرض عضال

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/33727/

توفي زعيم المجلس الإسلامي الأعلى عبد العزيز الحكيم يوم الأربعاء 26 أغسطس/آب في إحدى المستشفيات الإيرانية، بعد نقله الى هناك إثر تعرضه لإنتكاسة صحية، حيث كان يعاني من سرطان الرئة.

توفي زعيم المجلس الإسلامي الأعلى عبد العزيز الحكيم  يوم الأربعاء 26 أغسطس/ آب في إحدى المستشفيات الإيرانية، بعد نقله الى هناك إثر تعرضه لإنتكاسة صحية، حيث كان يعاني من سرطان الرئة.

سيرة حياة الحكيم

ولد  الحكيم  عام 1950 في مدينة النجف وهو ابن المرجع الشيعي الكبير محسن الحكيم.
شارك المتوفي في العمل السياسي ضد نظام الرئيس السابق صدام حسين، فكان من المؤسسين لحركة جماعة العلماء المجاهدين في العراق، وعضوا في الهيئة الرئاسية للمجلس الاعلى في اول دورة له ثم مسؤولاً للمكتب التنفيذي للمجلس الاعلى في دورته الثالثة.
انتقل الى ايران مطلع الثمانينات وعمل الى جانب شقيقه محمد باقر الحكيم في المعارضة السياسية ضد نظام حزب البعث وتاسيس المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق، الذي كان واحدا من ابرز الاحزاب الشيعية المعارضة .
كان الحكيم احد ابرز الوجوه السياسية التي تعاملت معها الولايات المتحدة الامريكية لاسقاط نظام صدام حسين، حيث أدار الملف السياسي للمجلس الاعلى قبل غزو العراق، فترأس وفد المجلس الى واشنطن في الاجتماعات التي كانت تعقدها المعارضة العراقية للمساعدة في اسقاط نظام البعث.
دخل عبد العزيز العراق في الأيام الاولى لتغيير نظام البعث، واصبح عضواً في مجلس الحكم وترأس المجلس في دورته لشهر كانون الاول ديسمبر عام 2003.
انتخب المذكور رئيساً للمجلس الاعلى بعد مقتل محمد باقر الحكيم بتفجير انتحاري بمدينة النجف في اغسطس/ آب عام 2003.
قاد  الأحزاب الشيعية في الدولة العراقية الجديدة ودخل الانتخابات البرلمانية عام 2005 بائتلاف شيعي كبير، شكل بزعامته وسمي بالائتلاف العراقي الموحد، الذي حصد غالبية مقاعد البرلمان العراقي.
يذكر أن المجلس الاعلى يدعو لتبني النظام الفيدرالي، وقد أكد منذ 2003 على تأسيس عدة اقاليم فيدرالية في العراق. وقد قربته رؤيته السياسية الى الأكراد الذين تحالفوا معه منذ احتلال العراق لادارة البلاد وقيادة الحكومة، كما تمكن المجلس بزعامته من اقامة علاقات قوية مع طهران، وسط ظروف اتسمت بجملة تعقيدات سياسية وامنية.
 وبوفاة الزعيم الحكيم يقف المجلس على أعتاب تغييرات قد تكون مفصلية في تاريخه، خاصة بعد ظهور خلافات على من يرأس هذا المجلس.


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية